أخبار

بانتظار الاستئناف… نجيب عبد الرزاق يدفع كفالة بقيمة مليون رنجت

كوالالمبور – “أسواق”

بعد إدانته يوم البارحة بـ 7 تهم لاستغلال السلطة وغسيل الأموال، دفع رئيس الوزراء الماليزي الأسبق اليوم كفالته البالغة 1 مليون رنجت إلى المحكمة العليا، وذلك في انتظار انتقال القضية إلى محكمة الاستئناف بعدما أصدرت المحكمة العليا ليلة البارحة قرارها بسجن عبد الرزاق لمدة 12 عاماً.

قرار المحكمة البارحة نص كذلك على زيادة كفالة رئيس الوزراء الأسبق بقيمة 1 مليون رنجت إضافة إلى الكفالة السابقة التي حملت نفس القيمة، وهو ما يرفع حجم الأموال التي دفعها عبد الرزاق في مختلف القضايا التي يواجهها أمام القضاء الماليزي إلى 7 مليون رنجت.

الكفالة هي أحد الشرطين الذين وضعتهما المحكمة للإفراج عن عبد الرزاق إلى حين انتهاء محكمة الاستئناف من نظرها في القضية، إذ ينص الشرط الثاني على أن يحضر إلى مركز الشرطة مرتين في الشهر لتأكيد حضوره.

ووصل نجيب إلى المحكمة ظهر اليوم بصحبة ابنه نورشمان وهو أحد الكفيلين في قضية عبد الرزاق، وتحدث رئيس الوزراء الأسبق مع الإعلاميين والمصورين خارج قاعة المحكمة بعد خروجه، حيث قال ساخراً إنهم قد التقطوا صوراً كافية له يوم البارحة، في إشارة إلى جلسة النطق بالحكم التي استمرت حتى وقت متأخر من يوم الثلاثاء.

وكانت المحكمة العليا في كوالالمبور أصدرت البارحة حكماً بسجن عبد الرزاق لمدة 12 عاماً وتغريمه بمبلغ 210 مليون رنجت، بعد إدانته في 7 تهم مختلفة لاستغلال السلطة وإساءة الأمانة وغسيل الأموال، حيث ترتبط هذه التهم بمبلغ 42 مليون رنجت تم تحويلها إلى حسابه الشخصي من حسابات شركة SRC International التي تتبع للصندوق السيادي 1MDB الذي أسسه عبد الرزاق.

وكان عبد الرزاق وفريق الدفاع الخاص به قد تقدموا بطلب إلى محكمة الاستئناف بخصوص قرار المحكمة، وهو ما سيؤجل البت بالقضية ويفتح الباب أمام العديد من السيناريوهات المحتملة في الأيام القادمة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat