أخبار

سيلانجور تتجاوز 1000 حالة إصابة بفيروس كوفيد-19 لتصبح الولاية الأكثر تضرراً

كوالالمبور – “أسواق”

أصبحت ولاية سيلانجور الماليزية الولاية الأكثر تضرراً من الإصابات بفيروس كورونا المستجد كوفيد-19 وذلك بعدما وصلت إلى 1,020 إصابة بحسب إحصائيات وزارة الصحة الماليزية حتى تاريخ البارحة 7 أبريل.

كما أعلنت وزارة الصحة عن إضافة منطقة سيبانغ في الولاية إلى قائمة المناطق الخطرة والتي تعرف باسم “المناطق الحمراء” وذلك بعدما سجلت 39 و 46 حالة إصابة على التوالي في يومي 6 و 7 أبريل، لتصبح 5 مناطق كبرى في الولاية ضمن قائمة المناطق الحمراء، مما يجعل الولاية البؤرة الأكبر انتشاراً للفيروس في البلاد.

وتضم قائمة المناطق الحمراء في ولاية سيلانجور كلاً من: هولو لانجات، وبيتالينج، وكلانج، وجومباك وسيبانج التي انضمت اليوم للقائمة، حيث تضم تلك المناطق وحدها 931 حالة إصابة بفيروس كوفيد-19 من أصل 1,020 في الولاية.

وصول ولاية سيلانجور إلى أكثر من 1000 إصابة يأتي بعد وقت ليس قصير من وصول ماليزيا ككل إلى هذا الرقم، حيث وصلت ماليزيا في 20 مارس الماضي إلى 1,030 حالة إصابة مقارنة بـ 900 حالة في 19 مارس.

وبهذا الرقم تشكل ولاية سيلانجور وحدها ما نسبته 25.7% من إجمالي الإصابات بفيروس كوفيد-19 في ماليزيا، والتي وصلت يوم البارحة 7 أبريل إلى 3,963 إصابة بالفيروس، بحسب إحصائيات وزارة الصحة الماليزية.

وتأتي العاصمة كوالالمبور في المرتبة الثانية بعد سيلانجور ضمن المناطق الأكثر تضرراً من جائحة كوفيد-19، حيث سجلت السلطات الصحية في العاصمة حتى تاريخ 7 أبريل 671 حالة إصابة بالفيروس، كما تم تصنيف مناطق العاصمة الأربع جميعها ضمن قائمة المناطق الحمراء وذلك في 5 أبريل بانضمام منطقة شيراس في العاصمة لقائمة المناطق الخطرة.

وتتصدر منطقة “Lembah Pantai” في كوالالمبور قائمة الإصابات بوصولها وحدها إلى 412 إصابة بحسب إحصائيات 7 أبريل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat