أخبار

استطلاع يؤكد تأييد أغلبية الناخبين الملايو في سيلانجور لتحالف الأمل

كوالالمبور – “أسواق”

أظهر استطلاع رأي أجرته مؤسسة (Endeavour-MGC) في ولاية سيلانجور أن معظم الناخبين في الولاية يؤيدون استمرار رئيس وزراء الولاية أمير الدين شاري بعد انتخابات المجالس المحلية وحكومة رئيس الوزراء أنور إبراهيم.

وفي هذا الاستطلاع شمل التصويت عينة عشوائية من 1,068 ناخباً من الملايو في ولاية سيلانجور وأظهر أن 69 بالمائة منهم عبروا عن سعادتهم بإدارة أنور للبلاد فيما قال 68 بالمائة منهم أنهم يؤيدون حكومته.

كما أظهر الاستطلاع أن 71 بالمائة من المشاركين عبروا عن سعادتهم برئيس وزراء الولاية أمير الدين شاري فيما قال 75 بالمائة منهم أنهم سيختارونه للمنصب مرة أخرى في حال فاز تحالف الأمل بانتخابات سيلانجور.

وبعد أمير الدين حل وزير الصحة السابق والعضو السابق في حزب أمنو خيري جمال الدين في المرتبة الثانية في الشعبية لدى الناخبين الملايو في سيلانجور، حيث قال 24 بالمائة منهم أنهم يفضلون وجوده في منصب رئيس وزراء الولاية.

وأجرت المؤسسة هذا الاستطلاع ما بين 12 و18 يونيو الماضي، حيث تضم ولاية سيلانجور 1,910,841 ناخباً من الملايو، وستدخل الانتخابات المحلية قريباً في 12 أغسطس برفقة ولايات قدح وترينجانو وكلانتان وبينانج ونيجري سيمبيلان.

فيما يتم تقديم أوراق الترشح رسمياً في 29 يونيو الجاري بحسب ما أعلنته لجنة الانتخابات الوطنية في ماليزيا.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى