أخبار

رئيس مجلس حكام الولايات يدعو لنبذ التطرف والتحريض العرقي

كوالالمبور – “أسواق”

قال رئيس مجلس حكام الولايات وحاكم ولاية نيجري سيمبيلان توانكو محرز بن توانكو منور إنه يتوجب على جميع القادة السياسيين في ماليزيا نبذ التطرف الديني والعرقي لحماية روح الوحدة في ماليزيا.

وفي كلمته خلال افتتاح المؤتمر الـ 260 لحكام الولايات في ماليزيا قال توانكو محرز إنه يجب على الحكومة الجديدة استثمار الفرصة لقيادة البلاد نحو مستويات أعلى عبر توحيد كل الماليزيين بغض النظر عن عرقهم ودينهم.

وأضاف أنه يجب على الحكومة الجديدة تعزيز مكانة ومبادئ بيان الوحدة الوطنية (ركن نيجارا) الذي صدر في عام 1970، وذلك عبر تسليط الضوء على أهميته من قبل جميع القادة السياسيين.

وقال “يجب ممارسة واحترام روح ومبادئ بيان ركن نيجارا من قبل جميع المواطنين وليس فقط على الورق.”

ودعا حاكم نيجري سيمبيلان الحكومة إلى ترسيخ مبادئ الوحدة بين جميع المواطنين، وعبر عن أمله بأن يتوقف بعض القادة عن إثارة النعرات العرقية والدينية لتحريض أفراد الشعب ضد بعضهم.

وهنأ توانكو محرز جميع الممثلين الذين انتُخبوا في الانتخابات العامة التي جرت في 19 نوفمبر الماضي والوزراء الذين سيتم تعيينهم في الحكومة الجديدة، مذكراً بحجم المسؤولية التي تقع على عاتقهم لقيادة ماليزيا نحو الأمام.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat