أخبار

أكثر سرعة ودقة ومرونة.. 900 مليون رينجيت لتطوير نظام الهجرة في ماليزيا

 

 

كوالالمبور – “أسواق”

 

خصصت وزارة الداخلية الماليزية حوالي 900 مليون رينجيت، لتلبية احتياجات إدارة الهجرة وتحديث نظام الهجرة في البلاد.

 

وقال وزير الداخلية داتوك سري حمزة زين الدين، إن هذه الخطوة تهدف إلى ضمان أن يكون نظام الهجرة في البلاد أكثر شمولاً وحداثة وتكاملاً وملاءمة للعملاء.

 

وأوضح أن الميزانية تمت الموافقة عليها لتنفيذ 61 مشروعًا مختلفاً.

 

وأضاف: “تتماشى المشاريع مع أحدث التطورات التكنولوجية مثل إنترنت الأشياء وتحليل البيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي، حتى نبقى على ثقة من تقديم الخدمات والحفاظ على سيادتنا وأمننا القومي”.

 

ومن بين المشاريع، بناء مجمع جديد للهجرة والجمارك والحجر الصحي، وتحديث نقاط الدخول في البلاد، وتنفيذ نظام الفحص الآلي والعدادات ثنائية الاتجاه مثل مبنى السلطان اسكندر في جوهور.

 

وقال إن وزارة الداخلية لن تتردد في اتخاذ إجراءات صارمة ضد أي مقاول أو طرف يفشل في تسليم المهمة الموكلة إليه، حيث سيتم مراقبة حالة المشروع وتطوره عن كثب.

 

“عينت الوزارة طرفًا ثالثًا للمساعدة في تنظيم المشاريع ومراقبتها وتقييمها واختبارها ومراجعتها طوال دورة حياة تطوير البرمجيات، لضمان أن النظام الذي يتم تطويره يلبي مواصفات ومتطلبات العمل وذو جودة عالية”، بحسب الوزير.

 

وقال إن الحاجة إلى تعيين طرف ثالث مستقل أمر بالغ الأهمية؛ لتقليل حالات الفشل في تطوير نظام معقد وعالي التأثير ومكلف مثل نظام الهجرة.

 

ومن المتوقع أن يتم تشغيل مشروع NIISe لاستبدال نظام الهجرة الماليزي البالغ من العمر 20 عامًا (myIMMs) بالكامل بحلول عام 2024.

 

 

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
WhatsApp chat