أخبار

ماليزيا تدعو إسرائيل لاحترام القوانين الدولية في غزة

كوالالمبور – “أسواق”

دعت وزارة الخارجية الماليزية في بيان رسمي كيان الاحتلال الإسرائيلي للالتزام بالقوانين الدولية وقرارات الأمم المتحدة، وذلك بعد تصاعد أعمال العنف في قطاع غزة المحاصر خلال الأيام الماضية.

وقالت وزارة الخارجية إنها تنظر بقلق للأحداث الحاصلة في قطاع غزة بسبب استخدام العنف المفرط من قبل إسرائيل ضد الفلسطينيين.

وأضاف البيان “إن الأيام القليلة الماضية شهدت إطلاق الصواريخ من الجانبين، مقابل إطلاق مئات الصواريخ من الطائرات الإسرائيلية على قطاع غزة لإثارة الرعب وتهديد حياة مئات الفلسطينيين العزل في القطاع”.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي بدأت بشن هجمات جوية على قطاع غزة المحاصر يوم الاثنين الماضي، بعد إطلاق المقاومة الفلسطينية لسبعة صواريخ على مدينة تل أبيب مما أدى لإصابة 7 مستوطنين إسرائيليين.

فيما قالت مصادر في قطاع غزة إن 9 أشخاص على الأقل أصيبوا جراء القصف الذي قامت به قوات الاحتلال.

بيان وزارة الخارجية الماليزية يأتي بعد أيام قليلة من تصريحات قوية صدرت عن رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد، والتي وصف فيها إسرائيل بأنها “دولة لصوص”.

حيث قال مهاتير “لسنا ضد اليهود، ولكن لا يمكننا الاعتراف بإسرائيل بسبب احتلالها للأرض الفلسطينية”، مضيفاً “لا يمكنك الاستيلاء على أراضي الآخرين، وإقامة دولة عليها وكأنك تعيش في دولة لصوص”.

تصريحات رئيس الوزراء الماليزي التي أتت من العاصمة الباكستانية إسلام أباد زادت التوتر بين ماليزيا وإسرائيل، والذي بدأ مع مطلع العام الحالي برفض ماليزيا استقبال رياضيين إسرائيليين في الألعاب البارلمبية التي كان من المقرر تنظيمها في ماليزيا.

القرار الماليزي كان قد انتهى بقرار اللجنة الأولمبية الدولية سحب تنظيم البطولة من ماليزيا، بعد تأكيد مهاتير محمد إن حكومته لن تتراجع عن قرارها.

الأشهر القليلة الماضية شهدت تسجيل الحكومة الماليزية لعدة مواقف قوية بخصوص القضية الفلسطينية، وهو ما ينظر إليه العديد من المراقبون على أنه استمرار للموقف المبدئي الذي تتخذه ماليزيا من القضية الفلسطينية والصراع العربي الإسرائيلي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat