أخبار

دراسات علمية جديدة حول “غرغرة” الفم وفيروس كورونا

كوالالمبور – “أسواق”
يرى علماء مختصون أن استخدام غسول الفم للغرغرة قد يمكّن من القضاء على فيروس كورونا المستجد، مما يدعو إلى ضرورة إجراء المزيد من البحوث العاجلة للتأكد من النتائج.
كما كشفت دراسات سابقة أن 30 ثانية فقط من الغرغرة قادرة على القضاء على فيروسات مماثلة.
وترى الدراسة أن المكونات الخاصة بغسول الفم تتلف القشرة الخارجية للبكتيريا الضارة، لذا يأمل الخبراء في تحديد ما إذا كان بإمكان العلامات التجارية الشهيرة القضاء على فيروس كورونا في الحلق قبل وصوله إلى الرئتين.
أضافت رئيسة الدراسة البروفيسور فاليري أودونيل من جامعة كارديف: “لم يتم النظر بعد في الاستخدام الآمن لغسول الفم كما هو الحال في الغرغرة”.
في ذات الوقت فإن الأبحاث المنشورة بالفعل حول الفيروسات الأخرى، بما في ذلك الفيروسات التاجية، تدعم بشكل مباشر فكرة أن الغرغرة تم اعتبارها وسيلة محتملة للحد من انتقال السارس”.
وأوضحت: “تشير مراجعتنا إلى الحاجة إلى إجراء بحث على وجه السرعة لتحديد إمكانية استخدامه ضد هذا الفيروس الجديد”.
وبحسب الخبيرة أن هذه منطقة لا تخضع للبحث الكافي من الاحتياجات السريرية الرئيسية ونأمل أن يتم تعبئة المشاريع البحثية بسرعة لتقييم هذا الأمر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat