أخبار

المنطقة الصناعية الماليزية.. حلم التعافي وبوصلة الاستثمارات الخارجية

 

 

كوالالمبور – “أسواق”

 

تعلق ماليزيا الآمال على المنطقة الصناعية لتسريع عملية التعافي في مرحلة ما بعد الوباء، بحسب ما أكد رئيس الوزراء الماليزي.

 

وقال رئيس الوزراء إن النظام العام وسلسلة التوريد والمرافق في المنطقة الاقتصادية (NCER) ستشهد مزيدًا من التحسينات لجذب المزيد من الاستثمارات إلى المنطقة.

 

وأوضح داتوك سيري إسماعيل صبري يعقوب، أن الحكومات الفيدرالية وحكومات الولايات ستعمل على تعزيز القدرة التنافسية للمنطقة الاقتصادية وسد الفجوات التي تسببها جائحة كوفيد-19، لتطوير المنطقة وإنعاشها.

 

وكان رئيس الوزراء قد أكد أنه تمت الموافقة على إجمالي استثمارات بقيمة 17.25 مليار رينجيت ماليزي من أجل المنطقة الصناعية بين يناير ويوليو من هذا العام.

 

وقال: “ستوفر الاستثمارات 12315 فرصة عمل جديدة للماليزيين”.

 

وأشار إلى وجود العديد من المشاريع الاستثمارية الجديدة في مجال التصنيع، سترى النور في الأيام القادمة.

 

وأشاد صبري بثقة المستثمرين العالية في الاقتصاد الماليزي، وثنائهم على المرافق المتميزة وبيئة العمل التي تحظى بها المنطقة الصناعية.

 

وقال إنه يجري التخطيط لإنشاء صندوق لتنمية الموارد البشرية، لتعزيز مشاركة القطاع العام في البرامج الاستراتيجية الاجتماعية والاقتصادية بالمنطقة.

 

 

 

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat