اقتصاد

في ظل نقص المخزون العالمي.. ماليزيا نحو استيراد كميات إضافية من القمح

 

 

كوالالمبور – “أسواق”

 

تم إلغاء شرط التصريح المعتمد لاستيراد القمح، هذا هو أحدث قرار لمجلس الوزراء في خطوة لضمان توفير إمدادات غذائية كافية في البلاد، في ظل النقص العالمي لإمدادات الدقيق.

 

يأتي ذلك بعد أن أعلنت الحكومة أن مستوردي المواد الغذائية لم يعودوا بحاجة لتصاريح خاصة.

 

وقال رئيس الوزراء داتوك سيري إسماعيل صبري يعقوب إنه في اجتماع مجلس الوزراء، تم توجيه الوزارات لإدراج البنود التي يمكن فيها إلغاء الحاجة إلى تصاريح.

 

وأضاف: “هذا لحماية مصلحة الشعب وضمان رفاهه وحصوله على المواد التموينية اللازمة”.

 

وصدرت أوامر لوزارتي الزراعة والصناعات الغذائية وكذلك التجارة الداخلية وشؤون المستهلك بمراقبة وتفتيش واتخاذ الإجراءات ضد المخالفين للقانون.

 

وقال إسماعيل صبري إنه تم استدعاء النائب العام للاجتماع ونصح مجلس الوزراء باستخدام القوانين القائمة لاتخاذ إجراءات ضد من يختبئون ويخزنون أو يخربون توريد المواد الغذائية.

 

وأوضح رئيس الوزراء أن مجلس الوزراء تلقى العديد من المدخلات بشأن زراعة الذرة واستخدام كعكة نواة النخيل كعلف بديل للدجاج.

 

وأردف: “سيتم مشاورة حكومات الولايات للمساعدة في التخطيط طويل الأجل وتوفير الكميات اللازمة”.

 

وشدد إسماعيل صبري أنه سيتم تشجيع الشركات الكبرى والوكالات الحكومية والمنظمات على المشاركة في تربية المواشي وأن الحكومة تدرس سبل مساعدتها.

 

 

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
WhatsApp chat