صحة

الصحة الماليزية: لا خوف من إغلاق رياض الأطفال والمدارس بسبب الحمى الثلاثية

 

 

كوالالمبور- “أسواق”

 

تم نصح الآباء بعدم القلق بشأن إرسال أطفالهم إلى المدارس ورياض الأطفال، بعد زيادة عدد حالات الإصابة بمرض الحمى الثلاثية اليد والقدم والفم (HFMD) في البلاد، لأن الوضع تحت السيطرة بحسب وزارة الصحة.

 

وقال رئيس لجنة التعليم والتعليم العالي في ولاية بيراك، أحمد سعيدي محمد داود، إن حكومة الولاية من خلال وزارة التعليم (JPN) وإدارة الصحة (JKN) ستواصل التعاون لضمان سلامة الأطفال وحمايتهم من الأمراض.

 

وأضاف: “في اجتماع مع رئيس الوزراء، أكدت الحكومة على ضمان صحة الأطفال بغض النظر عما إذا كانوا خارج أو داخل ساحات المدرسة”.

 

وأردف: “لاحظنا ما حدث من تصاعد لحالات الإصابة في كل من مراكز الحضانة وكذلك المدارس، لكن الأمور تحت السيطرة”.

 

ووفقًا لأحمد سعيدي، فقد طلبت حكومة الولاية من المدارس بالفعل بمراقبة الوضع باستمرار، والإبلاغ فورًا عما إذا كان هناك أي أعراض مرتبطة بمرض الحمى المكتشفة بين الأطفال.

 

وشدد على أنه قد أصدر تعليمات للمديرين والعاملين في كل مستوى تعليمي لإبلاغ الجهات الصحية إذا كان هناك أطفال تظهر عليهم أعراض مبكرة مثل القرحة أو التهاب في الفم.

 

كما نصح بإجراء الفحص في أقرب وقت ممكن للحد من انتشار المرض.

 

يذكر أنه يوم الجمعة الماضي، صدرت أوامر بإغلاق 42 رياض أطفال في الولاية بموجب قانون الوقاية من الأمراض المعدية ومكافحتها لعام 1988، حيث سجلت مقاطعة كينتا أكبر عدد من الإصابات.

 

 

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
WhatsApp chat