تكنولوجيا

لمواكبة النظام العالمي.. وزارة الاتصالات تعلق الآمل على مبادرة “ماليزيا الرقمية”

كوالالمبور – “أسواق”

أكدت وزارة الاتصالات الماليزية، أن مبادرة “ماليزيا الرقمية” الاقتصادية، التي أطلقها رئيس الوزراء الماليزي إسماعيل صبري في مطلع الشهر الجاري، هي إشارة واضحة للعالم بأن ماليزيا مستعدة لوضع البلاد في طليعة الاقتصاد الرقمي.

وبحسب ما صرح به وزير الاتصالات والوسائط المتعددة، أنور موسى، فإن هذه المبادرة تعطي المجال لإجراء تعديلات من حيث الآليات والقدرات لمواجهة النظام البيئي للاقتصاد الرقمي الجديد.

وشدد الوزير على أهمية التحول الرقمي للبلاد خاصة في مرحلة ما بعد جائحة كوفيد-19، لضمان أن تكون ماليزيا في طليعة الدول السباقة عالمياً.

وأضاف: “من المناسب لمؤسسة الاقتصاد الرقمي الماليزية (MDEC) التركيز ليس فقط على الأمد القصير للشركات في صناعة الاقتصاد الرقمي، ولكن أيضًا للتركيز بشكل أكبر، مع هدف جديد يبدأ من الآن على مدى السنوات الخمس والعشرين القادمة.”

وأردف الوزير: “تشمل المبادرة التزام بلدنا بمعالجة هذا النظام البيئي الجديد وإتقانه بشكل حديث.”

وأوضح أن (Malaysia Digital) هو برنامج مُحسَّن ومتقن تشرف عليه مؤسسة الاقتصاد الرقمي الرائدة في البلاد (MDEC)، خلفًا لشركة (MSC Malaysia) التي تعمل منذ 25 عامًا.

المصدر: وكالات

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat