تكنولوجيا

أكثر من 12 مليار رنجيت و 40 ألف فرصة عمل ستوفرها تقنية 5G في ماليزيا

كوالالمبور- “أسواق”

أشهر قليلة تفصل ماليزيا قبل أن تصبح عنواناً لمستقبل تكنولوجيا الجيل الخامس (5G) ومركزاً إقليمياً في شرق آسيا لتطويرها، من خلال انتهاج استراتيجيات مستقبلية أهمها مشروع 5G التوضيحي الذي ترعاه مفوضية الاتصالات والوسائط المتعددة الماليزية (SKMM)، لتصبح بذلك أول دولة تقدم خدمات ذات نوعية من تقنية 5G في جنوب شرق آسيا.

وأكدت المفوضية أن المشروع يعكس أيضاً استعداد ماليزيا لتطبيق الاقتصاد الرقمي خاصة فيما يضم الصناعات والممتلكات الصغيرة والمتوسطة في مواجهة الثورة الصناعية الرابعة، مشيرة إلى أن ماليزيا قد وضعت أساساً لتكون أول دولة تقدم تكنولوجيا الجيل الخامس وتطورها في منطقة جنوب شرق آسيا.

وحسب آخر الدراسات التي أصدرها المعهد الماليزي للبحوث الاقتصادية (MIER)، فإن تنفيذ تقنية 5G سيساهم بحوالي 12.7 مليارات رنجيت ماليزي في الناتج المحلي الإجمالي ويوفر نحو 40 ألف فرصة عمل جديدة خلال الخمس سنوات المقبلة.

كما يتم حالياً تطبيق نظام 5G البيئي الشامل ويضم مجموعة متنوعة من الأساليب الجديدة بما في ذلك تقاسم الشبكة والبنية التحتية بين مقدمي الخدمات، ومراجعة السياسات، والتعاون وغير ذلك”، بحسب البيان.

كما أن هذه التكنولوجيا ستقود إلى ظهور العديد من الخدمات المبتكرة بداية من الواقع الافتراضي المتطور، والمركبات المستقلة إلى الجراحة الطبية عن بُعد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat