أخبار

رئيس الوزراء يشارك في احتفالات رأس السنة الصينية

كوالالمبور – “أسواق”

شارك رئيس الوزراء أنور إبراهيم اليوم في احتفالات رأس السنة الصينية في مقر حزب الجمعية الصينية الماليزية (MCA) حيث تواجد منذ الصباح للمشاركة في الإفطار الذي يقيمه الحزب كل عام بهذه المناسبة.

وهذه هي المرة الأولى التي يشارك فيها أنور مع حزب الجمعية الصينية الماليزية منذ 25 عاماً بعد طرده من حزب أمنو والجبهة الوطنية في عام 1998.

وقال أنور للصحافيين المتواجدين في المقر “من الجيد العودة إلى هنا مرة أخرى وأتمنى رأس سنة صينية سعيدة للجميع.”

وإلى جانب أنور حضر عدد من الزعماء السياسيين في مقدمتهم زوجته ونائب رئيس الوزراء السابقة وان عزيزة وان إسماعيل ورئيس حزب الجمعية الصينية الماليزية وي كا سيونج ورئيس تحالف الجبهة الوطنية أحمد زاهد حميدي ووزير الاتصالات الرقمية فهمي فاضل.

وتواجد عدد كبير من المواطنين في الاحتفال صباح اليوم حيث يشارك العديد من مختلف الأعراق في هذا الطقس السنوي، وسط عزف الموسيقى والاحتفالات بمناسبة رأس السنة.

ويلخص حضور أنور إلى جانب حزب الجمعية الصينية التغير الكبير الذي حدث في المشهد السياسي عقب الانتخابات الأخيرة التي جرت في نوفمبر، والتي أفضت إلى تشكيل حكومة توافقية بين تحالف الأمل وخصمه السياسي السابق تحالف الجبهة الوطنية.

كما تضم حكومة أنور تحالف أحزاب سراواك وتحالف أحزاب صباح وحزب تراث صباح وعدة مكونات أخرى أصغر مكنته من حصد أغلبية مستقرة ومريحة في البرلمان في مواجهة التقدم الكبير الذي حققه تحالف العقد الوطني بقيادة محيي الدين ياسين والحزب الإسلامي الماليزي.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat