أخبار

الحكومة الماليزية تخفف من شروط برنامج “ماليزيا بيتي الثاني”

كوالالمبور / 6 أكتوبر – “أسواق”

أعلنت الحكومة الماليزية عن تخفيف القواعد الجديدة لبرنامج ماليزيا بيتي الثاني (MM2H)، حيث يحتاج الملتحقون بالبرنامج إلى الامتثال لاثنتين فقط من المتطلبات العشرة الجديدة.

وقال وزير الداخلية الماليزي حمزة زين الدين، إن حاملي برنامج (MM2H) الحاليين لن يتم مطالبتهم بالشروط الجديدة، باستثناء زيادة الرسوم من 90 رينجيت ماليزي إلى 500 رينجيت ماليزي سنويًا، وشرط البقاء في البلاد لمدة 90 يومًا على الأقل كل عام.

وأضاف: “تهدف التحسينات إلى ضمان أن الذين ينضمون للبرنامج من جديد يتمتعون (بجودة جيدة)، والذين يمكنهم المساهمة حقًا في اقتصاد الدولة، هم من يُسمح لهم بالانضمام إلى البرنامج” بحسب تعبيره.

هذا وتم تعليق البرنامج في يوليو 2020 قبل طرحه مرة أخرى في أغسطس الماضي مع 10 متطلبات جديدة، وهو ما عرض الحكومة لانتقادات واسعة حيث اعتبر بعض نواب البرلمان أن الشروط ستدفع بالكثيرين للتخلي عن الانضمام للبرنامج.

ومن بين المتطلبات الجديدة الودائع الثابتة الإلزامية في البنوك المحلية بقيمة 1 مليون رينجيت ماليزي بزيادة 150,000 رنجت للمتقدمين ممن تتجاوز أعمارهم 50 عاماً وزيادة 300.000 رينجيت ماليزي للمتقدمين تحت عمر 50 عاماً.

كما يجب أن يحصلوا على دخل شهري خارجي يبلغ 40,000 رينجيت ماليزي بزيادة 10,000 رينجيت عن المتطلبات السابقة.

كما تتطلب الشروط الجديدة أيضًا أن يكون لدى المتقدمين ما لا يقل عن 1.5 مليون رينجيت ماليزي في الأصول السائلة، مقارنة بما يتراوح بين 300,000 رينجيت ماليزي و 500,000 رينجيت ماليزي سابقًا.

يذكر أن من بين الذين طالبوا بمراجعة شروط برنامج MM2H الجديدة، السلطان إبراهيم إسكندر سلطان جوهور، الذي قال إن ذلك سيقلل من إيرادات البلاد ويخيف المستثمرين.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
WhatsApp chat