أخبار

بعد اختراق الطائرات.. سفينة صينية تتعدى على المياه الإقليمية الماليزية

كوالالمبور/ 8 يونيو – “أسواق”

تم اكتشاف سفينة تابعة لخفر السواحل الصيني (CCG) تتعدى على المياه الماليزية بالقرب من بيتينج علي، التي تقع على بعد 84 ميلًا بحريًا فقط قبالة سواحل ميري في ولاية سرواك.

وقال رئيس وكالة إنفاذ القانون البحري الماليزية (MMEA) الكابتن محمد فوزي عثمان، إن حادثة التعدي تم تأكيدها من خلال تقرير من القوات في تلك المنطقة.

وأضاف: “نعم، يمكنني أن أؤكد أننا تلقينا تقريرًا عن خرق سفينة تابعة لخفر السواحل الصيني لمياهنا، نحن على علم بذلك والبحرية الملكية الماليزية تراقب الوضع عن كثب”.

وأضاف محمد فوزي أن القوات الماليزية تتواجد في منقطة بيتينج علي، لمراقبة المنطقة ولضمان سيادة البلاد.

يأتي تأكيد التعدي بعد أن سارعت القوات الجوية الملكية الماليزية (RMAF) في 1 يونيو لاعتراض 16 طائرة عسكرية صينية قبالة ساحل بورنيو في البلاد قبالة بحر الصين الجنوبي.

هذا واقتربت طائرات النقل التابعة للقوات الجوية الصينية من المجال الجوي الماليزي في “تشكيل تكتيكي”، وحلقت على بعد 60 ميلًا بحريًا من الساحل، وفقًا لبيان صادر عن القوات الجوية الماليزية.

يذكر أن الصيادين المحليين يبلغون عن مشاهدتهم لسفن صينية خلال السنوات وهي تخترق مياه ميري الماليزية، حيث أن المنطقة هي واحدة من أكبر مجمعات الشعب المرجانية وأكثرها شهرة في بحر الصين الجنوبي.

وكانت السلطات قد أكدت في وقت سابق أن لدى البحرية الصينية سفينة راسية في المنطقة منذ 2013.

المصدر: مالي ميل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat