أخبار

مطالبات بمنح الجنسية لأبناء الماليزيات المتزوجات من أجانب خارج البلاد

كوالالمبور/ 9 ديسمبر – “أسواق”

تتواصل المطالبات من قبل الهيئات النسوية والحقوقية لوزارة المرأة والأسرة الماليزية؛ لاتخاذ موقف بشأن منح الجنسية لأبناء النساء الماليزيات المتزوجات من أجانب خارج البلاد.

وقالت النائبة في البرلمان الماليزي تيو ني تشينغ إنه يجب على وزارة المرأة والأسرة وتنمية المجتمع اتخاذ موقف بشأن مسألة المواطنة للأطفال المولودين في الخارج من نساء ماليزيات متزوجات من أجانب.

وتساءلت النائبة عن سبب عدم معاملة النساء بشكل متساوي وعادل، لأن أطفال الرجال الماليزيين المتزوجين من زوجات أجانب؛ يحصلون على الجنسية تلقائيًا إذا ولدوا في الخارج.

وأوضحت أن هذا شكل من أشكال التمييز ضد المرأة الماليزية، وأضافت في مؤتمر صحفي في مبنى البرلمان اليوم الأربعاء (9 ديسمبر): “لماذا تعامل المرأة بشكل مختلف هكذا؟”

وكان نائب وزير الداخلية داتوك سيري إسماعيل محمد سعيد قد تعلل بالأمن القومي؛ كأحد أسباب القلق التي تمنع الماليزيات المتزوجات من أزواج أجانب من منح جنسيتهن للأطفال المولودين في الخارج.

وأوضح أن التحفظ كان لتجنب مسألة ازدواج الجنسية، في حين أعربت تيو عن أسفها إزاء التفسير الذي قدمته الحكومة ووصفته بأنه رجعي.

وقالت تيو: “سننتظر الموقف الذي ستتخذه وزيرة المرأة والأسرة وتنمية المجتمع أو نائبتها بشأن هذه القضية”.

المصدر: ذي ستار – مالي ميل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat