أخبار

مهاتير: ستنهار حكومة محيي الدين إن أدين أعضاء “أمنو” في قضايا الفساد

 

كوالالمبور – “أسواق”
قال رئيس الوزراء السابق تون د.مهاتير محمد إن إدارة رئيس الوزراء تان سري محي الدين ياسين لن تدين أبداً أعضاء البرلمان الستة المتهمين في المحكمة بتهمة الفساد لأنه يحتاج إلى بقاء هذه الأسماء كأرقام داعمة له برلمانياً لبقائه في السلطة.
وفي منشور له على صفحته الرسمية على فيسبوك، لمح مهاتير وهو أيضاً عضو البرلمان عن لانكاوي إن أعضاء حزب أمنو -الداعم للحكومة الحالية- وعددهم ستة وعلى رأسهم نجيب عبد الرزاق رئيس الوزراء الماليزي الأسبق ربما يتم تبرأتهم لأغراض سياسية.
وفي الوقت الحالي، يبلغ عدد النواب الذين يدعمون محيي الدين 114 فقط، أي ثلاثة فقط أكثر من النصف (111) من إجمالي النواب.
وإذا أدانت المحكمة هؤلاء الستة، فإنهم لم يعودوا أعضاء في البرلمان وبالتالي سينخفض ​​مؤيدو محي الدين إلى 108 – وهو أقل من النصف مما يعني انهيار حكومته.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat