أخبار

ماليزيا تواصل تطبيق التسهيلات الخاصة بمرحلة “التعافي”

كوالالمبور – “أسواق”
تواصل السلطات الماليزية التخفيف من بعض القيود المفروضة على المواطنين، والتي تحاول من خلالها إزالتها إعادة الحياة إلى ما كانت عليه قبل أزمة كورونا.
آخر تلك التسهيلات تمثلت في السماح لمرافق الحضانة ورياض الأطفال استئناف عملهم اعتبارًا من 1 يوليو القادم، شرط بالامتثال الصارم لإجراءات التشغيل القياسية.
وقال وزير الدفاع الماليزي داتو إسماعيل صبري يعقوب إن وزارة التربية والتعليم قد عرضت إجراءات التشغيل القياسية الجديدة في اجتماع مجلس الوزراء الخاص بشأن القضايا المتعلقة بأمر تقييد الحركة.
وقد تم خلال الاجتماع الموافقة على إجراءات التشغيل الموحدة المقدمة من وزارة التعليم.
وأضاف أنه ووفقاً للإجراءات التي تم إقرارها فقد اتفقنا على السماح لحضانات الأطفال ورياض الأطفال باستئناف العمليات ابتداء من 1 يوليو.
وأكد إسماعيل صبري أن الوزارة ستوضح بالتفصيل إجراءات التشغيل القياسية قريباً، والتي تتضمن الإجراءات التي يجب وضعها قبل دخول الفصول الدراسية وفي نهاية الدوام، بالإضافة إلى إجراءات التشغيل القياسية أثناء وقت اللعب.
وأوضح أن هناك 6،216 مدرسة تمهيدية تابعة لوزارة التربية والتعليم، كما أن 8،335 من هذه المرافق تابعة لوزارة التنمية الريفية.
وفي الأسبوع الماضي أعلنت الحكومة عن إعادة فتح المدارس للطلاب المرشحين للامتحانات العامة، وكذلك الامتحانات الدولية ابتداءً من 24 يونيو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat