أخبار

نفاذ بعض السلع الأساسية في بينانغ بعد موجة عارمة من التسوق

كوالالمبور – “أسواق”

توافد الناس على الأسواق التجارية في بينانغ منذ ليلة أمس لشراء المواد التموينية وغيرها من المستلزمات بعد أن أعلن رئيس الوزراء الماليزي قرار الإغلاق التام في البلاد.

ويصف أحد التجار في بينانغ خلال حديثه مع وكالة ستار الماليزية، تواصل حركة المشترين لهذا اليوم بالقول: “جاء الناس إلى السوق في وقت مبكر جداً منذ الساعة الخامسة صباحاً.

وأضاف “أبيع الخضار منذ أكثر من 36 عامًا، وهذه هي المرة الأولى التي يتم فيها بيع بضاعتي في وقت مبكر جدًا.

موكداً: “كان الحشد أكبر مقارنةً بالعام الصيني الجديد”.

وأوضح التاجر: “بعد الإعلان مساء أمس، قررت إحضار 20٪ من الخضروات أكثر من المعتاد، وتم بيعها بشكل كامل”.

وقال محمد ناصر محيي الدين رئيس جمعية تجار بينانغ، إن هذه هي المرة الأولى التي يرى فيها حشدًا كبيرًا من المشترين في الأسواق بهذا الشكل.

وأضاف: “لدينا أكثر من 100٪ من الحشد المعتاد، ونرى أشخاصًا من أعراق مختلفة يشترون من المحلات”.

كما حث محمد ناصر الجمهور على عدم القلق أو الذعر وشراء ما هو مهم وضروري فقط.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat