أخبار

ملك ماليزيا إلى أبو ظبي في زيارة لخمسة أيام

كوالالمبور/ 18 ديسمبر – “أسواق”

غادر ملك ماليزيا السلطان عبد الله رعاية الدين المصطفى بالله شاه البلاد متوجهاً إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، في زيارة خاصة تستغرق خمسة أيام.

وقال المسؤول بالقصر الملكي (استانا نيجارا) داتوك أحمد فاضل شمس الدين، إن الزيارة الخاصة تمت تلبية لدعوة من ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان.

وأضاف: “تتضمن الأجندة الرئيسية لهذه الزيارة الخاصة مناقشات بين السلطان عبد الله والشيخ محمد زايد والقيادة العليا لحكومة الإمارات؛ فيما يتعلق بنيتهم التبرع بـ 500,000 جرعة من لقاح كوفيد-19 لماليزيا.”

وقال أحمد فاضل إن الملك سيناقش أيضا جهود تقوية وتعزيز العلاقات الثنائية بين ماليزيا والإمارات والتعاون في مختلف القطاعات.

وخلال الزيارة الخاصة، من المقرر أن يحضر الملك أيضًا برنامج لقاء وتحية مع المغتربين الماليزيين في الإمارات العربية المتحدة، والقيام بزيارة شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) ومركز أبوظبي للتطعيم ضد كوفيد-19.

ومن أجل ضمان السلامة والامتثال لإجراءات التشغيل القياسية (SOP) للحد من انتشار فيروس كورونا، قال أحمد فاضل إن زيارة الملك الخاصة تخضع أيضًا لإجراءات التشغيل الموحدة التي وضعتها كل من الحكومتين الماليزية والإماراتية.

وامتثالاً لإجراءات التشغيل الموحدة، خضع السلطان عبد الله وجميع أعضاء الوفد الملكي لاختبار كوفيد-19 قبل أربعة أيام (96 ساعة) من مغادرتهم إلى أبوظبي، وسيخضعون لاختبار آخر عند وصولهم إلى هناك.

كما سيخضع السلطان عبد الله ووفده لفحص كوفيد-19 قبل مغادرتهم من أبوظبي؛ وعند وصولهم إلى مطار كوالالمبور الدولي.

وعند العودة، سيخضع الملك للحجر الذاتي لمدة 10 أيام في قصره الملكي كما هو مطلوب من قبل وزارة الصحة، بينما سيخضع أعضاء الوفد الآخرون للحجر في المواقع التي حددتها الوزارة.

وقال أحمد فاضل إن الزيارة الخاصة هي ثالث زيارة يقوم بها السلطان عبد الله لأبوظبي بعد الأولى في يونيو 2019، والثانية في نوفمبر من نفس العام، بدعوة من الشيخ محمد بن زايد.

وكان الشيخ محمد بن زايد قد زار ماليزيا العام الماضي بدعوة من السلطان عبد الله بالتزامن مع تنصيب الملك في 30 يوليو 2019.

المصدر: مالي ميل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat