اقتصاد

قطاع الصناعات الإنشائية الماليزي يطالب بدعم حكومي لإنقاذه

كوالالمبور – أسواق”

مع قرب انتهاء الدعم الخاص بها، دعت الشركات العاملة في قطاع الصناعات الإنشائية المتضررة من الوضع الاقتصادي الراهن إلى تدخل الحكومة لدعمها.

ويساهم هذا القطاع المهم بنسبة 5٪ من الناتج المحلي الماليزي الإجمالي، إلى جانب 1.46 مليون وظيفة في 20 قطاعًا آخر.

وعلى الرغم من أن غالبية تلك الشركات قد استأنفت عملها خلال فترة تقييد الحركة، إلا أن الشركات المتضررة تقول إنها لا تزال بحاجة إلى إنقاذ.

بدوره أشار رئيس رابطة البنائين في ماليزيا (MBAM) فو تشيك لي، إلى أن العديد من الشركات لا تزال في وضع الخطر، حيث لم يتم إعادة أعمالها إلا في يونيو وما زالت مدفوعات العمل معلقة.

ومع انتهاء وقف القروض هذا الشهر، سيواجه الكثيرون مشاكل في سداد القروض، وإذا كانت الحكومة تريد تحفيز الاقتصاد، فعليها أن تدعم قطاع البناء.

وأضاف أن النقص في العمال لا يزال واضحا مع استمرار سريان تجميد عمل الكثير من العمال الأجانب.

وأوضح داتوك أزمان يوسف، رئيس اتحاد مقاولي بوميبوتيرا الماليزي، إلى أن البنوك لم تساند العديد من أعضاء الاتحاد.

وأعرب عن أمله في أن تتدخل الحكومة وتطلب من البنوك مساعدة المقاولين في تمويل مشاريعهم من أجل استمرارية أعمالهم”.

 

المصدر: ذي ستار – بيرناما

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat