أخبار

أطنان من المخلفات.. حملات تطوعية لتنظيف الشواطئ الماليزية

كوالالمبور / 24 أكتوبر – “أسواق”

قد يكون شاطئ Teluk Bahang أقل شعبية لدى السياح، ولكن هذا لم ينقذ الشاطئ الذي يبلغ طوله كيلومترًا واحدًا من التعرض للنفايات بشكل كبير حاله حال معظم الشواطئ الماليزية.

ففي غضون ساعة واحدة فقط، جمع 130 متطوعاً أكثر من 330 كيلو غرام من القمامة على الشاطئ، خلال إحدى الحملات التطوعية لتنظيف الشواطئ.

وبصرف النظر عن الكمية الهائلة من الزجاجات البلاستيكية والحاويات والقش، فقد عثروا أيضًا على شباك صيد وإطارات وأعقاب سجائر لا حصر لها.

حيث حمل النشطاء الأكياس البلاستيكية، وقاموا بالركض والتقاط القمامة على طول الشاطئ، وهي واحدة من المبادرات التي أصبحت عالمية.

بدوره قال عضو البرلمان باليك بولاو داتوك محمد بختيار وان شيك الذي كان حاضرً، إن المشاركين التقطوا 164 كجم من المواد غير القابلة لإعادة التدوير و 157.7 كجم من المواد القابلة لإعادة التدوير.

وأضاف: “أعقاب السجائر كانت الأكثر عددًا، وهذا يدل على أن لدينا الكثير من العمل الذي يتعين علينا القيام به فيما يتعلق بالتثقيف وخلق الوعي العام حول القمامة.

وأردف: “نحن بحاجة إلى تثقيف الأشخاص الذين يزورون الشواطئ لتحمل المسؤولية”.

وقال محمد بختيار إن الحدث أقيم بمناسبة يوم التنظيف العالمي الذي يحتفل به عالميا في ثالث سبت من شهر سبتمبر.

كما دعا رئيس لجنة السياحة الحكومية يوه سون هين، إلى حل طويل الأمد لتعليم المجتمع عدم التخلص من القمامة.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat