أخبار

مرونة وامتيازات.. ترقب لوعود الحكومة الماليزية بمزيد من تخفيف القيود

كوالالمبور/ 25 يوليو – “أسواق”

مع تلقي المزيد من الأشخاص في ماليزيا للتطعيم الكامل ضد كوفيد-19، يمكن للجمهور البدء في التطلع إلى تخفيف القيود على الوباء.

ويزداد أمل سكان البلاد بعد تصريحات رئيس الوزراء تان سري محي الدين ياسين، والتي أكد فيها أن الحكومة أقرت بأن بقاء المواطنين محتجزين في المنازل بسبب قيود الحركة قد يؤثر على الصحة النفسية والعقلية وأن هناك حاجة إلى بعض مساحة التنفس.

وأضاف محيي الدين أن الحكومة تقوم الآن بتقييم المرونة أو الامتيازات التي يمكننا منحها لمن أكملوا جرعات التطعيم الخاصة بهم.

ومن المتوقع في غضون الأيام القليلة المقبلة، أن تعلن الحكومة عن مجموعة كاملة من الأنشطة الاجتماعية والرياضية المسموح بها، بما في ذلك تناول الطعام في المطاعم لمن تم تطعيمهم بالكامل.

وأعرب رئيس الوزراء عن أمله في أن يمنح (الاسترخاء) مساحة صغيرة أو مساحة للتنفس ليعيش الناس حياة أفضل قليلاً.

كما يجري النظر في إمكانية السماح للمسافرين الملقحين بالكامل الذين يصلون إلى ماليزيا بالخضوع للحجر الصحي في المنزل، حيث تطرح الحكومة بعض الخيارات للمسافرين أو الماليزيين العائدين من الخارج، بإمكانية الخضوع للحجر الصحي في المنزل بدلاً من الفنادق، وهذا سيوفر التكاليف.

في ذات الوقت سيكون من ضمن خيارات المرونة الأخرى التي يتم أخذها في الاعتبار، هي السماح بالسفر بين الولايات للأزواج الملقحين بالكامل.

يأتي ذلك في الوقت الذي وصلت فيه ماليزيا لأكثر من 5.2 مليون شخص تم تطعيمهم بالكامل، أي حوالي 16٪ من مجموع سكانها.

المصدر: ذا ستار – بيرناما

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat