اقتصاد

ماليزيا تتصدى للتمييز الأوروبي ضد منتجاتها

كوالالمبور – “أسواق”

أكد الخبير الاقتصادي البريطاني البارز في البريكست “خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي” كيث بويفيلد، أن ماليزيا تستطيع مكافحة التمييز غير العادل ضد منتجات زيت النخيل، وذلك من خلال التركيز على صفقاتها التجارية مع المملكة المتحدة.

وأنه حان الوقت للتركيز عليها حيث تعمل المملكة على اتفاقيات جديدة ما بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وأضاف أن ماليزيا يجب أن تستفيد من حقيقة أن بريطانيا قد خرجت رسمياً من الاتحاد الأوروبي وتقوم حالياً بمراجعة سياستها التجارية.

وأشار إلى أنه قد حان الوقت لماليزيا إعادة هيكلة استراتيجيتها، والاستفادة من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي فضلاً عن توجيه تصدير منتجات زيت النخيل بالأخص إلى هذه البلاد.

وأضاف في مقابلته مع وكالة بيرناما، أنه بالإضافة إلى ممارسة الضغط على الحكومة البريطانية، فإن ماليزيا بحاجة إلى تكثيف الجهود للتعامل مع الجيل الجديد (العشرينات إلى الثلاثينات من العمر).

وأوضح أن هذه الفئات العمرية تهتم بشدة بالتنوع البيولوجي والاستدامة البيئية، والهدف إلى تصحيح الادعاءات الخاطئة ضد زيت النخيل.

المصدر: بيرناما – وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
WhatsApp chat