أخبار

ترحيب بإمكانية اختيار نوع اللقاح ضمن برنامج ماليزيا للتطعيم

كوالالمبور/ 30 مايو – “أسواق”

أيدت الجمعية الطبية الماليزية ونائب وزير الصحة السابق قرار الحكومة بالسماح للجمهور باختيار اللقاح الذي يريدون الحصول عليه في إطار برنامج التعطيم الوطني.

وقال رئيس الجمعية الدكتور سوبرامانيام مونياندي إن مهمة وزارة الصحة ومهنة الطب هي نشر الحقائق عن اللقاحات، للسماح للناس باتخاذ قرارات مستنيرة.

وأوضح أن عدم السماح للمستفيدين باختيار لقاحاتهم، قد يتسبب في أن يتردد أولئك الذين يترددون بالفعل بشأن اللقاحات في تجنب التطعيم ككل.

وأضاف: “علاوة على ذلك، إذا كان بإمكان الناس الاختيار، فلا يمكنهم الزعم أن الحكومة تعطي مجموعات معينة لقاحات جيدة والبعض الآخر أنواعاً أقل جودة”.

من جانبه قال الدكتور لي بون تشاي، عضو البرلمان عن منطقة جوبينج، إنه من الجيد السماح للأشخاص باختيار نوع اللقاح الذي يريدونه، نظرًا لوجود تصورات مختلفة مع أو ضد أحدهما أو الآخر.

وأكد أنه في حين أن هذه التصورات قد نشأت من معلومات مضللة أو أسباب “جيوسياسية”، فإن جميع اللقاحات يمكن أن تمنع المرض الخطير أو حتى الوفاة بسبب كورونا بنسبة 90٪ إلى 100٪.

ومع ذلك ، قال إن الحكومة ستواجه صعوبات إدارية في التوفيق بين المريض وتوفير اللقاحات.

وعندما سُئل عما إذا كان تفضيل الناس لقاحًا على آخر سيؤدي إلى العديد من الجرعات غير المستخدمة من علامة تجارية معينة، قال سوبرامانيام إن هذه اللقاحات المتبقية يمكن التبرع بها للدول الفقيرة.

وأشار إلى أن القطاع الخاص قد يكون على استعداد لتلقي لقاحات Sinovac (واحد من ثلاثة لقاحات وافقت عليها الحكومة)، وقال إن العديد من الدول الأخرى مثل إندونيسيا تستخدم هذه اللقاحات أيضًا.

وكان وزير العلوم والتكنولوجيا ومدير برنامج التطعيم خيري جمال الدين قد قال إن الحكومة ستضيف ميزة إلى تطبيق MySejahtera لمنح الجمهور اختيار اللقاح في إطار البرنامج الوطني، وقال أيضًا إنه سيتم إعادة دمج الدفعة التالية من لقاح AstraZeneca ضمن برنامج اللقاح الوطني الرئيسي.

المصدر: ماليزيا اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat