أخبار

ماليزيا تشدد الرقابة على الأفراد الخاضعين للحجر الإلزامي

كوالالمبور – “أسواق”

أفادت السلطات الماليزية أنه عاد أكثر من 19 ألف شخص إلى البلاد منذ 24 يوليو، مع إرسال 56 منهم إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وأوضح داتوك سري إسماعيل صبري يعقوب، أنه تم وضع 19218 عائدًا في 70 فندقًا وخمسة معاهد تدريب عامة للحجر الصحي الإلزامي.

كما أن من إجمالي عدد العائدين، خضع 8464 للحجر الصحي الإجباري بينما تم إرسال 56 آخرين إلى المستشفيات للعلاج، في حين خرج 10698 منهم وسمح لهم بالعودة إلى منازلهم.

وأضاف أن الشرطة أجرت حتى يوم أمس 459 فحصًا على الأفراد الخاضعين للحجر الصحي المنزلي.

وقال: “كلهم التزموا بإجراءات التشغيل القياسية (SOP)، وستواصل الشرطة مع موظفي وزارة الصحة إجراء الفحوصات للتأكد من امتثالهم جميعًا لإجراءات التشغيل الموحدة”.

كما أوضح إسماعيل صبري أن عمليات التفتيش على مواقع البناء يوم الجمعة كشفت أن سبعة مواقع امتثلت لإجراءات التشغيل الموحدة، بينما لم يلتزم أحدها.

وفيما يتعلق بتوريد المستلزمات الغذائية، قال إسماعيل إنه كان كافياً بعد فحوصات أجرتها وزارة التجارة الداخلية وشؤون المستهلك (KPDNHEP) على 12 عنصرًا في 690 مبنى.

كما اكتشف مسؤولو الوزارة أيضًا أن 1007 مبانٍ ملتزمة بإجراءات التشغيل الموحدة ، بينما أخفق 17 آخرون في ذلك.

وحث التجار والعملاء على اتباع إجراءات التشغيل الموحدة خلال فترة أمر تقييد الحركة (RMCO)، بما في ذلك الحفاظ على التباعد الاجتماعي والنظافة الشخصية.

المصدر: ذي ستار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat