أخبار

الشرطة الماليزية تعتقل سيدة لقتلها قطة وإصابة أخرى بجروح

كوالالمبور/ 31 ديسمبر – “أسواق”

تحقق الشرطة الماليزية في قضية متعلقة بقيام امرأة بضرب قطتين – مما أدى إلى وفاة إحداهما – لاعتقادها أن الحيوانات قد تغوطت أمام منزلها.

وأفادت مصادر في التحقيق أن المرأة استخدمت ألواح معدنية لضرب القطط خارج شقتها في منطقة سيبيرانج بولاية بينانج.

وأضاف بيان الشرطة أن القطة التي ماتت كانت حاملاً، بينما أصيبت قطة أخرى بجروح في فمها.

ووفقا لشاهد في مكان الحادث، كان هو وصديقه بجوار شقة المتهمة، فقد رأى امرأة تتذمر من قطط تتغوط أمام منزلها، ثم أخذت فجأة صفيحة حديدة من سيارتها وبدأت بمهاجمة القطط.

وأفادت الشرطة أن الشاهد اتصل بعد ذلك بقسم الخدمات البيطرية (DVS)، التي هرعت بعد ذلك إلى مكان الحادث للتحقيق، قبل أن تأخذ القطط إلى مقرها الحكومي في بوكيت تنجاه.

وأوضح أن القضية قد تم تسليمها إلى الإدارة، وسيتم التحقيق فيها بموجب القسم 29 (1) (هـ) من قانون رعاية الحيوان لعام 2015 للتسبب في ألم أو معاناة غير ضرورية للحيوان.

وأكد أن المشتبه بها البالغة من العمر 51 عامًا، زعمت أيضًا أنها تعرضت للاعتداء من قبل شخص مجهول بعد الحادث.

وقال المسؤول عند الاتصال به: “سنحقق في ادعاءاتها بموجب المادة 324 من قانون العقوبات لإحداثها الأذى”.

المصدر: بيرناما – ذي ستار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
WhatsApp chat