أخبار

الحكومة الماليزية تعوّل على التزام المواطنين بالتعليمات الوقائية والتباعد الاجتماعي

كوالالمبور – “أسواق”
أعربت وزارة الصحة في ماليزيا عن شعورها بالراحة والتفاؤل، نظراً لتواصل انخفاض حالات الإصابة الجديدة اليومية بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).
حيث ما زالت الاحصائيات تسجل عدد منخفض مكون من رقمين، أدناها لحد الآن كانت 30 حالة أول أمس، و45 حتى مساء أمس.
كما أن الحكومة الماليزية وبناءً على هذا الاتجاه المنخفض ونصيحة الوزارة، قد أعلنت عن تقييد التحركات المشروطة وهي عبارة عن تخفيف لبعض القيود المتعلقة بالحركة والعمل، إذ سمحت اعتباراً من يوم الاثنين الموافق 4 مايو لإعادة تشغيل معظم النشاطات التجارية بشرط أن تواصل ممارسة الالتزام بالتباعد الاجتماعي والتقيد وبإرشادات النظافة الصحية بما فيها تعقيم اليدين في غالبية الأوقات وارتداء الكمامات.
ووسط هذه المعطيات أشاد وزير الدفاع والشؤون الأمنية الماليزي السيد إسماعيل صبري، بصبر الشعب الماليزي في الالتزام بهذه المعايير الجديدة المطلوبة، مضيفاً أن الشعب الماليزي بالفعل شعب واعي وقادر على الطاعة والالتزام، وممارسة الانضباط والتباعدالاجتماعي بدون إثارة أية اعتراضات ومشاكل.
وأضاف: “إذا استمرت هذه الممارسات الإيجابية، فمن المرجح أن تؤتي الجهود المبذولة أكلها لإصلاح الاقتصاد والنهوض به من جديد، واحتواء تفشي كورونا البالغ عدد إصاباته حالياً في ماليزيا 6,428 حالة بما فيها 107 وفيات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat