أخبار

مسلمو ماليزيا ينتظرون عيداً خلف الأبواب المغلقة

كوالالمبور – “أسواق”

على غير العادة ينتظر المسلمون في ماليزيا عيد الفطر السعيد في ظل حالة طارئة واستمرار قرار تقييد الحركة، ومنع التجمعات التي تتعدى 20 شخصاً، مما سيجعل الاحتفال بالعيد مقتصراً على البيوت والتجمعات العائلية الصغيرة.

وزارة الصحة الماليزية جددت كذلك دعوتها للماليزيين بالاحتفال بعيد الفطر خلف أبواب البيوت المغلقة لتجنب الإصابة بكوفيد-19.

وقال المدير العام للصحة داتوك د. نور هشام عبد الله إنه يجب على الناس تجنب زيارة القبور خلال موسم الأعياد كما هو معتاد.

وأضاف: “من أجل كبار السن والأطفال الصغار والأشخاص الذين يعانون من أمراض كامنة أخرى ، يجب على الناس الامتناع عن زيارة الأسر الأخرى، ولكن من فضلك ، فقط لهذا العام ، لا تزور القبور”.

وشدد أنه يجب على الناس أن يكونوا مسؤولين اجتماعياً وأن يساعدوا في مكافحة هذا المرض الخطير، من خلال اتباع الشروط المفروضة، وحماية الأفراد المعرضين للخطر.

وأضاف أنهم سيكونون قادرين على النظر في استراتيجية الخروج من الأزمة الراهنة إذا التزم الناس بالقواعد، بما في ذلك التباعد الاجتماعي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat