اقتصاد

عقب ارتفاع الفواتير بنسبة 30%… الفنادق والمتاجر تطالب بتأجيل زيادة أسعار الكهرباء

كوالالمبور – “أسواق”

طالبت العديد من الفنادق والمنتزهات والمتاجر في ماليزيا الحكومة بتأجيل رفع أسعار الكهرباء بعدما شهدت فواتير الكهرباء لتلك الأعمال زيادة تتراوح بين 20 إلى 30 بالمائة.

وتأتي هذه الزيادة عقب قرار الحكومة بفرض زيادة تبلغ 3.7 سنت على كيلو واط في الساعة لجميع المستهلكين باستثناء الأماكن السكنية.

وأصدرت 7 اتحادات أعمال اليوم بياناً مشتركاً إن زيادة أسعار الفواتير تعتبر كبيرة جداً مقارنة بالعام الماضي رغم ثبات الاستهلاك.

ووصف البيان الزيادة الكبيرة في أسعار الفواتير بأنه “ضربة تحت الحزام” خصوصاً أن القطاعات التجارية والسياحية كانت الأكثر تضرراً من جائحة كوفيد-19 ورفع الحد الأدنى للأجور إلى 1500 رنجيت.

وقال البيان “لهذه الأسباب ندعو الحكومة إلى إقرار تأجيل على فرض التعريفات الجديدة للكهرباء للمستخدمين التجاريين حتى نهاية العام 2023 لنحصل على وقت كاف للتعافي.”

واعتبر بيان الشركات أن الزيادة الكبيرة في أسعار الكهرباء يمنعها من القيام بعملياتها التشغيلية بشكل فعال ومؤثر، خصوصاً أنه يتزامن مع تعزيز ماليزيا لجهودها لاستقطاب السياح.

ووقعت على البيان عدة منظمات وهي: الاتحاد الماليزي للمراكز التجارية، ومنظمة تجار التجزئة البوميبوترا، والاتحاد الماليزي للمنتزهات والترفيه العائلي، واتحاد الفنادق، واتحاد الفنادق والميزانيات الماليزي، واتحاد تجار التجزئة في ماليزيا إضافة لاتحاد ملاك الفنادق في ماليزيا.

وكانت مفوضية الطاقة الوطنية قد صرحت في وقت سابق أن تكاليف الكهرباء ارتفعت بنسبة 45 بالمائة نتيجة ارتفاع أسعار الفحم والذي تعتمد عليه ماليزيا بشكل كبير في توليد الطاقة.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat