اقتصاد

انخفاض الاستثمارات الصينية في ماليزيا بنسبة 50%

كوالالمبور – “أسواق”

انخفضت الاستثمارات الصينية في ماليزيا إلى النصف لتصل إلى 1.7 مليار دولار أمريكي (7.1 مليار رنجت) في الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري مقارنة بالعام الماضي، على الرغم من ارتفاع الاستثمارات الأمريكية سبع مرات إلى 5.9 مليار دولار أمريكي (24.6 مليار رنجت)، بما يعكس تحولا في الأموال بسبب الاشتباكات التجارية بين بكين وواشنطن.

وحسب ما نشر موقع news straits times، نقلا عن “رويترز”، فقد أظهرت البيانات التي قدمتها هيئة تنمية الاستثمارات الماليزية (ميدا) أن الصين، أكبر مستثمر ماليزي تقليديًا قد تراجعت الآن إلى المركز الثالث خلف الولايات المتحدة واليابان.

وقفز الاستثمار الأجنبي المباشر (FDI) من اليابان، الذي يحاول رئيس الوزراء مهاتير محمد تعزيز العلاقات معها، أكثر من أربعة أضعاف ليصل إلى 11.81 مليار رنجت ماليزي في الفترة من يناير إلى سبتمبر.

وقالت (ميدا) إن إجمالي الاستثمار الأجنبي المباشر المعتمد في ماليزيا ارتفع بنسبة 6.5٪ إلى 66.3 مليار رنجت ماليزي، مضيفًا أنه “يتفاوض بنشاط” على 682 مشروعًا آخر باستثمارات مقترحة تبلغ 37.6 مليار رنجت ماليزي.

وقد دفعت التوترات الاقتصادية بين أكبر اقتصادين في العالم معظم الشركات الأمريكية إلى البحث عن مصانع خارج الصين للهروب من الرسوم الجمركية.

بالنسبة لماليزيا، جاءت أكبر الاستثمارات في صناعة الأجهزة الكهربائية والإلكترونية، وكان أحد العوامل الدافعة وراء ذلك هو أن العديد من منتجات أشباه الموصلات وغيرها من المنتجات الإلكترونية من البلاد لا تجتذب التعريفات الأمريكية، على عكس معدل 25٪ بالنسبة للصين.

وتقوم شركات أمريكية مثل شركة ميكرون تكنولوجي لصناعة الرقاقات ومزود آي فون Jabil Inc ببناء مصانع جديدة في ماليزيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat