أخبار

ماليزيا خالية من فيروس ASF وتشديد الرقابة على دخول منتجات الخنزير

كوالالمبور – “أسواق”

قالت وزارة الزراعة الماليزية إنها بالتعاون مع الوكالات والوزارات ذات الصلة ستشدد الرقابة والتفتيش في أماكن يشتبه في أنها تهرب منتجات لحوم الخنزير ولحم الخنزير، مؤكدة في ذات الوقت خلو البلاد من فيروس ASF.

وقالت الوزارة في بيان لها اليوم 28 أكتوبر إن هذه الخطوة اتخذت بعد أن اكتشف مختبر الصحة العامة البيطري في “بندر بارو سالاك تينغجي” الحمض النووي لفيروس حمى الخنازير الأفريقية (ASF) في منتج لحم خنزير تم استيراده من الصين، في سرواك، يوم الجمعة الماضي.

وأكدت أنه “على الرغم من أن ماليزيا لا تزال تعد خالية من ASF، فإن الوزارة تأخذ هذه النتائج على محمل الجد وتحذر الجمهور من شراء منتجات لحوم الخنزير القادمة من دول معرضة للخطر”، وأضافت: “سيتم اتخاذ إجراءات قانونية ضد أولئك الذين تم القبض عليهم وهم يجلبون المنتجات بطريقة غير قانونية”.

ووفقًا للوزارة، تم تأكيد تفشي ASF في 10 دول آسيوية هي الصين ومنغوليا وفيتنام وكمبوديا وكوريا الشمالية ولاوس وميانمار والفلبين وكوريا الجنوبية وتيمور الشرقية.

ASF هو مرض فيروسي شديد العدوى ناجم عن فيروس الحمض النووي لعائلة Asfaviridae، ويهاجم الخنازير المنزلية والبرية ويمكن أن يسبب موت يصل إلى 100 % للخنازير المصابة، في غضون يومين إلى 10 أيام. ومع ذلك، ASF هو مرض حيواني المنشأ، فهو مرض يصيب الحيوانات ولا يصيب البشر.

وكإجراء احترازي، أصدرت دائرة الخدمات البيطرية (DVS) حظراً على استيراد الخنازير ومنتجات لحم الخنزير في 12 نوفمبر 2018 من الصين، ومن بولندا وبلجيكا في 17 يناير 2019، ومن تايلاند وفيتنام في 23 يناير، ومن كمبوديا في 4 أبريل، ومن هونج كونج في مايو، ومن ميانمار ولاوس في 26 أغسطس.

وقال البيان إن حكومة سرواك أصدرت أمس حظرا على منتجات لحوم الخنزير ولحم الخنزير المستورد من الدول التي أصابها ASF بعد اكتشاف الحمض النووي لفيروس ASF في منتج لحم الخنزير على مأدبة غداء تم استيراده من الصين.

وأضافت وزارة الزراعة أيضًا أنه بموجب المادة 31 من قانون الحيوان لعام 1953 (القانون 647)، يقع على عاتق مزارعي الخنازير مسؤولية تقديم تقرير على الفور إلى السلطات البيطرية إذا كان هناك خنزير مشتبه في إصابته بمرض أو أنه توفي، وعدم نقله دون موافقة، وأوضح البيان أن “عدم الإبلاغ ينص على غرامة لا تزيد عن 25 ألف رنجت ماليزي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat