أخبار

مدير عام الصحة: لن نخرج أي مريض من المستشفى بدون فحصين سلبيين

كوالالمبور – “أسواق”

قال المدير العام للصحة في ماليزيا د. نور هشام عبد الله إن وزارة الصحة الماليزية لن تسمح لأي من مرضى فيروس كورونا المستجد كوفيد-19 بالمغادرة إلى منازلهم إلا بعد فحصين سلبيين للفيروس، وذلك للتأكد بشكل تام من تعافيهم من المرض وعدم قدرتهم على نقل العدوى إلى أي شخص آخر.

وأكد د. عبد الله إن سياسة وزارة الصحة الماليزية لن تتبع الإجراءات المتبعة في بعض الدول مثل إيطاليا والمملكة المتحدة، والتي تسمح للمرضى بالخروج من المستشفيات في حال كانت أعراضهم خفيفة أو لم يعانوا من أية أعراض، وقال: “في حال كان نتائج الفحوصات إيجابية فسنحرص على بقاء المريض في مستشفياتنا”.

وأضاف أن وزارة الصحة الماليزية قررت اعتماد هذه الإجراءات للتأكد من عزل جميع المرضى المصابين بالفيروس في المستشفيات ومراقبتهم عن كثب، وهذا الأسلوب ساعد في تحقيق نتائج إيجابية في تعامل ماليزيا مع جائحة كوفيد-19.

كلام مدير عام الصحة جاء خلال مؤتمره الصحفي اليومي حول مستجدات كوفيد-19 في ماليزيا، وذلك رداً على سؤال حول الرياضي الماليزي جاكي وونغ الذي أصيب بفيروس كورونا ويتم معالجته في مستشفى سيبو منذ 16 مارس الماضي.

ورغم أن د. عبد الله لم يتطرق في إجابته لحالة وونغ الصحية تبعاً لسياسة وزارة الصحة بعدم نشر أسماء المصابين بكوفيد-19، فإنه أكد أنه لن يتم إخراج أي مريض من المستشفى طالما كانت فحوصات الفيروس تشير إلى نتائج إيجابية، بغض النظر عن تحسن حالته الصحية أو اختفاء أعراض المرض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
WhatsApp chat