أخبار

مهاتير محمد في الحجر الصحي بعد تواصله مع نائب مصاب بفيروس كورونا

كوالالمبور – “أسواق”

أكد متحدث باسم رئيس الوزراء الماليزي السابق مهاتير محمد أنه يقيم الآن في منزله ضمن الحجر الصحي الطوعي، وذلك بعد تواصله عن قرب مع أحد نواب البرلمان الماليزي الذي تم تشخيصه بالإصابة بفيروس كورونا المستجد Covid-19.

وكان مهاتير قد تواصل مع النائب في البرلمان كيلفن يي ليي وين والتقط معه صورة شخصية، قبل أن يتم وضع النائب كيلفن تحت الحجر في مستشفى سرواك العام إثر اكتشاف إصابته بالفيروس، حيث نشر النائب على صفحته في فيسبوك خبر إصابته يوم 17 مارس.

وكان النائب كيلفن وين أصيب بالفيروس بعد اتصاله عن قرب بالنائب أندرو وونغ يوم 15 مارس، والذي تبين كذلك إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وقال رئيس الوزراء السابق مهاتير محمد في مقابلة خاصة مع TV3 إنه يتبع جميع تعليمات الحجر الشخصي في منزله، مضيفاً أن بقاء جميع الماليزيين في منازلهم لمدة 14 يوماً سيساعد في منع انتشار الفيروس في ماليزيا وتخفيف الإصابات.

وأضاف قائلاً: “أنا في المنزل حالياً، لا يمكنني الخروج أو مقابلة الآخرين أو مصافحتهم، الحمد لله الأمر ليس صعباً”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat