اقتصاد

ماليزيا تُطلق خطة تحفيز اقتصادية بقيمة 250 مليار رنجت لمواجهة فيروس كورونا

كوالالمبور – “أسواق”

أعلن رئيس الوزراء الماليزي محيي الدين ياسين اليوم عن خطة تحفيز اقتصادية بقيمة 250 مليار رنجت، وذلك لمواجهة الآثار الكبيرة لانتشار فيروس كورونا الجديد كوفيد-19 في البلاد.

وستتوزع مخصصات خطة التحفيز لتضم 128 مليار رنجت مخصصة لرعاية المواطنين و100 مليار رنجت لدعم الأعمال والشركات الصغيرة والمتوسطة، إضافة إلى 2 مليار رنجت لتقوية الاقتصاد.

وقال رئيس الوزراء الماليزي في خطابه: “كما وعدت سابقاً، لن نترك أحداً في الخلف”، مؤكداً أن حكومته تعمل على الحد من تأثيرات كوفيد-19 على اقتصاد البلاد.

خطة التحفيز الجديدة هذه تعادل عشرة أضعاف خطة التحفيز السابقة التي أعلنت عنها حكومة رئيس الوزراء السابق مهاتير محمد في فبراير الماضي، وبلغت قيمتها 20 مليار رنجت.

وخصصت الحكومة الماليزية في خطتها الجديدة 1 مليار رنجت لمخصصات وزارة الصحة إضافة إلى 500 مليون رنجت تم الإعلان عنها سابقاً، فيما أكدت أنها ستطلب كذلك الدعم من المستشفيات الخاصة، وستخصص مبالغ تترواح بين 400 – 600 رنجت شهرياً للأطباء والممرضين في المستشفيات التي تتعامل مع الفيروس بداية من 1 أبريل حتى نهاية الأزمة.

كما أعلن رئيس الوزراء عن تخصيص مبلغ 200 رنجت شهرياً لأفراد الجيش والشرطة والجمارك والقوات الشعبية وجميع من يعملون في الخطوط الأمامية لمكافحة انتشار الفيروس في البلاد.

وتضم إجراءات خطة التحفيز الاقتصادية ما يلي:

  • دفعة لمرة واحدة بقيمة 10 مليار رنجت لدعم الطبقة المتوسطة M40 والمزارعين والشركات الصغيرة في القطاع الخاص وصيادي السمك.
  • تخصيص مبلغ 1,600 رنجت لأربع ملايين عائلة ممن لا يتجاوز دخلهم الشهري 4,000 رنجت، حيث يتم دفع 1000 رنجت في أبريل، و600 رنجت في مايو.
  • تخصيص مبلغ 800 رنجت لـ 3 ملايين شخص تزيد أعمارهم عن 21 عاماً ويتقاضون دخلاً شهرياً أقل من 2000 رنجت شهرياً، حيث يتم دفع 500 رنجت في أبريل و500 رنجت في مايو.
  • تخصيص مبلغ 1000 رنجت لـ 1.1 مليون عائلة يترواح دخلها الشهري ما بين 4000 – 8000 رنجت، ويتم دفع 500 رنجت في أبريل و500 رنجت في مايو.
  • تخصيص مبلغ 500 رنجت لـ 400 ألف عازب وعازبة ممن تجاوزوا 21 عاماً ويتقاضون أجراً شهرياً ما بين 2000 – 4000 رنجت، يتم دفع 250 رنجت في أبريل و250 رنجت في مايو.
  • دفعة لمرة واحدة بقيمة 200 رنجت في شهر مايو لطلاب الجامعات ومؤسسات التعليم العالي.
  • مبلغ 25 مليون رنجت لتأمين طعام ومأوى للعجزة وكبار السن، وذوي الحاجات الخاصة، والسكان الأصليين، وذلك بالتعاون مع المنظمات غير الحكومية.
  • تأجيل دفعات قروض الجامعات والمنح PTPTN – PTPK لمدة 6 أشهر.
  • إعفاء المقيمين في المساكن الشعبية الحكومية PPR من دفع آجار السكن لمدة 6 أشهر.
  • إعفاء ذوي الدخل المحدود B40 في المدن من دفع آجار السكن لمدة 6 أشهر، وستتحمل الحكومة الماليزية التكاليف التي تبلغ 3 مليون رنجت.
  • إعفاء من دفع الآجار في جميع الأبنية التي تعود ملكيتها للحكومة لمدة 6 أشهر بداية من أبريل.
  • تخصيص مبلغ 600 رنجت لمدة 3 أشهر للموظفين والعاملين الذين يتقاضون أقل من 4,000 شهرياً.
  • منع الشركات من اقتطاع أي مبلغ من رواتب الموظفين الذين يتقاضون أقل من 4000 رنجت شهرياً، وهذا الإجراء سيفيد 3.3 مليون عاملاً وموظفاً عبر مخصصات تبلغ 5.9 مليار رنجت.
  • تخصيص مبلغ 500 رنجت لمرة واحدة لأكثر من 120 ألف سائق في خدمات التوصيل، وتصل قيمة هذا الدعم إلى 60 مليون رنجت.
  • 110 مليون رنجت لدفع رواتب أكثر من 80 ألف موظف بعقود خدمات التنظيف والطبخ في المدارس والجامعات الحكومية، ومؤسسات التدريب الحكومية وغيرها من المؤسسات التابعة للحكومة، وتمديد عقودهم لمدة شهر إضافي.
  • دفعة بقيمة 500 رنجت لمرة واحدة لـ 1.5 مليون موظف حكومي و850 ألف موظف متقاعد في شهر أبريل.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat