أخبار

شاب يتسلق برج اتصالات في ماليزيا لأكثر من 30 ساعة، والهجرة تلقي القبض عليه

كوالالمبور – “أسواق”

في حدث نادر تسلق شاب إندونيسي برج اتصالات يبلغ ارتفاعه 150 متراً في بوكيت مملو بمدينة كانويت في ولاية سرواك وبقي هناك لأكثر من 30 ساعة متواصلة من صباح الاثنين 20 يناير، ورفض النزول حتى الساعة 3.51 مساءً يوم أمس.

وقال رئيس الإطفاء والإنقاذ في كانويت عبد الرحمن شيك إن اثنين من رجال الإطفاء والإنقاذ الذين ذهبوا إلى الموقع تمكنا من إقناع الشاب بالنزول، حيث تم التعرف عليه بأنه إندونيسي الجنسية ويبلغ من العمر 35 عامًا.

وقد صدمت الحادثة التي قام بها الشاب الذي يعمل نجارًا السكان المحليين عندما صعد برج الاتصالات السلكية بعد خلاف مع زملائه.

وقد بدأت محاولة لإقناعه بالنزول بواسطة فريق من رجال الشرطة وصلوا إلى المكان في حوالي الساعة الثامنة صباحًا، لكنهم فشوا في ذلك.

ثم تم استدعاء فريق من محطة الإطفاء والإنقاذ للمساعدة، ولم يتمكنوا في البداية من إقناع الرجل الذي قام بإلقاء أشياء صلبة عليهم، مما تسبب في تعليق العملية مؤقتًا قبل استئنافها يوم الثلاثاء، حتى تمكنت الطواقم من إنزاله بسلام.

قضية الشاب الإندونيسي لم تنته بعد إنزاله من البرج، حيث أعلنت السلطات في الولاية إن شرطة الهجرة في سرواك ألقت القبض على الشاب لمخالفته قوانين الهجرة في ماليزيا، حيث قالت إنه دخل ولاية سرواك شرقي ماليزيا بدون وثائق السفر التي تخوله ذلك.

وقال قائد الشرطة في مدينة كانويت تيغا بيلونغ إن الشاب لا يزال الآن في المستشفى لعلاجه من الإرهاق الشديد الذي أصابه بعد البقاء لمدة 30 ساعة في قمة البرج، فيما سيتم التحقيق معه لمعرفة السبب الذي دفعه لتسلق البرج.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat