اقتصاد

بتروناس ترفض عرضًا سعوديًّا للاكتتاب العام في “أرامكو”

كوالالمبور – “أسواق”

بعد أن قررت شركة أرامكو السعودية للنفط تسمية مستثمرين أجانب رئيسيين في بيع أسهمها المرتقب، قررت شركة الطاقة الحكومية الماليزية “بتروناس” عدم المشاركة في الاكتتاب العام الذي دعيت إليه.

يشار إلى أن التوقعات بأن عملاء أرامكو وحلفاءها في جميع أنحاء العالم سيحصلون على حصص كبيرة في الشركة لم تتحقق حتى الآن، حيث تبدو القائمة وكأنها ستعتمد على المستثمرين المحليين من الأفراد والمؤسسات. وقالت “رويترز” اليوم السبت إن أرامكو، التي بدأت عملية بيع الأسهم في 3 نوفمبر بعد سلسلة من البدايات الخاطئة، رفضت التعليق على عدم وجود أي مستثمر رئيسي مذكور في قائمتها الاستثمارية حتى الآن.

وفي الأسبوع الماضي، قالت شركة Lukoil ، ثاني أكبر منتج للنفط في روسيا، إنها لن تستثمر في الطرح العام الأولي (IPO) الذي من المحتمل أن يصنف أرامكو كأكثر الشركات قيمة في العالم. وجدير بالذكر أنه لدى أرامكو مشروع مشترك مع شركة بتروناس في جنوب ماليزيا والتي من المقرر أن تبدأ عملياتها التجارية هذا العام، وقالت بتروناس إن أرامكو طلبت منها الاستثمار في الاكتتاب العام.

وقالت بتروناس في بيان أرسل عبر البريد الإلكتروني ونشرته “رويترز”: “تود شركة بتروناس التأكيد على أنه بعد النظر الواجب، قررت الشركة عدم المشاركة في الاكتتاب العام الأولي لشركة أرامكو السعودية”.

أرامكو هي المورد الرئيسي للنفط للصين واليابان وكوريا الجنوبية، وخططها للاكتتاب العام ليست واضحة بعد، ومع ذلك، قال رئيس أكبر مصفاة في اليابان هذا الشهر إن الشركات اليابانية لن تستثمر على الأرجح في أرامكو مع صعوبة التأكد من دقة القيمة الحقيقية للشركة.

وتخطط أرامكو لبيع 1.5 ٪؜ من الشركة ، وتتطلع إلى جمع ما يصل إلى 25.6 مليار دولار أمريكي وإعطاء الشركة قيمة سوقية محتملة تتراوح بين 1.6 و 1.7 تريليون دولار أمريكي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat