أخبار

سلطان سيلانجور يعلن عن إغلاق المساجد في الولاية حتى 31 مايو

كوالالمبور – “أسواق”

أعلن سلطان سيلانجور شرف الدين إدريس شاه عن تمديد تأجيل صلاة الجمعة وكل الصلوات الجماعية في مساجد الولاية حتى تاريخ 31 مايو القادم، وذلك للمساعدة في مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد-19، حيث تتصدر الولاية قائمة الإصابات في ماليزيا بـ 1,236 إصابة من أصل 4,683 حتى يوم البارحة 12 أبريل.

وقال السكرتير الخاص للسلطان داتوك محمد منير باني في بيان رسمي اليوم إن جميع أشكال صلاة الجماعة ودروس العلم والمحاضرات إضافة لأماكن الصلاة الملحقة بالشركات والمؤسسات سيتم تمديد إغلاقها لنفس الموعد.

وأضاف أن السلطان أمر باستبدال صلاة الجمعة بصلاة الظهر في المنازل، كما سيتم منع صلوات التراويح خلال شهر رمضان، منعاً لانتشار فيروس كوفيد-19.

لكن البيان عاد للقول إنه في حال تم التوصل لحل لانتشار فيروس كوفيد-19 في ماليزيا قبل 31 مايو فإنه سيتم إعادة النظر في القرار، مؤكداً ضرورة التزام جميع المساجد بالقرار لمنع زيادة حالات الفيروس في الولاية، ويأتي هذا القرار بعدما أعلن السلطان في شهر مارس الماضي عن تأجيل الصلوات والنشاطات في مساجد الولاية حتى 17 أبريل.

وبحسب القصر فإن قرار السلطان جاء بعد اجتماع خاص حول انتشار فيروس كوفيد-19 في ماليزيا، وذلك بحضور ممثلين عن قسم الإفتاء في ولاية سيلانجور ومجلس سيلانجور الإسلامي ووزارة الشؤون الإسلامية في الولاية، والمجلس الخاص لمكافحة فيروس كوفيد-19 في الولاية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat