أخبار

عشية انعقاد قمة كوالامبور للشباب.. دعوات ماليزية لمكافحة الإسلاموفوبيا

كوالالمبور – “أسواق”

دعا المتحدث باسم شباب الحزب الوطني الماليزي دول العالم الإسلامي عموماً والشباب خصوصاً إلى العمل الجاد باستغلال آليات التواصل الاجتماعي في مكافحة الإسلاموفوبيا، حيث أكد محمد مزمل أهمية على دور الشباب في هذا الشأن لنشر الصورة الإسلامية الصحيحة والإيجابية.

وتابع يقول: “يجب أن يكون الشباب أكثر نشاطاً في التواصل مع الآخرين وفي نفس الوقت فهم الخلاف، والأهم من ذلك ألا يكونوا صامتين أمام قضايا بل يجب أن يحاولوا حلها بحكمة”.

وفي تصريحه لوكالة الأنباء الماليزية تعقيباً على قمة كوالالمبور للشباب 2019 المقرر عقدها يومي الثلاثاء والأربعاء من الأسبوع الجاري، أوضح “أن تثقيف الشباب وتوعيتهم بالثقافات المختلفة في جميع أنحاء العالم سيساعد في نشر التعاليم الحقيقية للإسلام كدين سلام”.

وتعد قمة كوالالمبور للشباب 2019 كقمة تمهيدية لانعقاد قمة كوالالمبور 2019 المقرر في 18-21 ديسمبر الحالي، برئاسة رئيس الوزراء الدكتور محاضير محمد في مركز مؤتمرات كوالالمبور.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat