أخبار

قلق ماليزي لاكتشاف حالات إصابة بكورونا دون ظهور الأعراض

كوالالمبور – “أسواق”
أعرب مدير الصحة الماليزية عن قلقه من الاتجاه التصاعدي للإصابات بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) عن طريق أشخاص لمتظهر عليهم أعراض الإصابة.
وأكد الدكتور نور هشام عبدالله أن الإصابات بهذه الطريقة متفشي بشكل مقلق في الآونة الأخيرة بين طلاب معاهد تحفيظ القرآن الكريم الذين كانوا قد حضروا تجمع أهل الدعوة من جماعة التبليغ قبل شهور.
وأضاف المسؤول أن وزارة الصحة وجدت 539 من 635 شخصاً أو ما يعادل نحو 84.9٪‏ من الطلاب والمعلمين أو العاملين في المعاهد، مصابون بالفيروس ولم تظهر بهم أعراض الإصابة.
وقال: “هذا قد يؤدي إلى انتقال المرض على نطاق أوسع يشمل أفراد العائلات والمجتمعات، مما قد يؤدي إلى أعداد كبيرة من الحالات في ماليزيا إذا لم يتم اتخاذ إجراءات الوقاية”.
هذا وسبق أن كشف المسؤول في مؤتمر صحفي أنه تم حتى الآن إجراء فحوصات كورونا على 12,384 شخصاً من الطلاب والمعلمين المنتسبين لمعاهد تحفيظ القرآن البالغ عددهم الإجمالي 19,209 طلاب و370 معلماً بشتى أرجاء ماليزيا.
ومن 12,384 شخصاً، جاءت نتائج 635 إيجابية و10,755 سلبية، بينما لا تزال 996 عينة تنتظر الإعلان عن نتيجتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat