اقتصاد

في ظل النقص العالمي للإمدادات.. ماليزيا تسهل من إجراءات استيراد المواد الغذائية

 

 

كوالالمبور – “أسواق”

 

في ظل نقص الإمدادات الغذائية في ماليزيا ومعظم دول العالم، على وقع تواصل الحرب الروسية الأوكرانية، تبذل الحكومة الماليزية جهودها لإيجاد حل لتلك الأزمة.

 

وأعلن رئيس الحكومة الماليزية داتوك سري إسماعيل صبري يعقوب، أنه لن تكون هناك حاجة إلى التصاريح المعتمدة الخاصة (AP) لاستيراد المواد الغذائية إلى البلاد.

 

وقال رئيس الوزراء إن القرار تم اتخاذه في اجتماع مجلس الوزراء الأخير لضمان كفاية الإمدادات الغذائية داخل البلاد.

 

وأضاف: “بشكل فوري ومن الآن فصاعداً، يمكن لأي شخص استيراد المواد الغذائية إلى البلاد”.

 

وشدد على أنه إذا كانت هناك حاجة في السابق إلى تراخيص خاصة لإحضار الطعام، فلا داعي الآن للحصول على تصريح.

 

وساهمت العوامل الخارجية وكذلك مواسم الأعياد في تأخير توريد الكثير من المواد الغذائية إلى تجار الجملة والتجزئة في ماليزيا.

 

وأوضحت وزارة التجارة أن إمدادات بعض المواد ستستقر في الأيام القادمة.

 

وفيما يخص الدواجن والبيض، أشارت الوزارة إلى أن الماليزيين يستهلكون 30 مليون بيضة دجاج يوميا أو 930 مليون بيضة شهريا.

 

وقالت إنه حتى آخر إحصائية للوزارة فقد تم تسجيل توافر البيض بنسبة 91 ٪ على مستوى البلاد، وأظهرت النسبة أن العرض مستقر وقادر على تلبية الطلب الحالي.

 

 

المصدر: وكالات

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
WhatsApp chat