اقتصاد

وزارة التجارة الماليزية: أكثر من 2300 عنصر لمراقبة الأسعار خلال موسم عيد الميلاد

كوالالمبور – “أسواق”

أعلنت وزارة التجارة المحلية الماليزية أن ما يقرب من 2300 موظف حكومي تم فرزهم لمراقبة أسعار السلع في محلات السوبر ماركت والأسواق ومنافذ البيع في جميع ولايات ماليزيا لضمان التزام التجار بمعايير الحد الأعلى من الأسعار خلال مبيعات أيام الاحتفال بعيد رأس السنة الميلادية.

وقال نائب الوكيل العام لوزارة التجارة الدكتور علاء الدين سيدال: “إن أي جهة سيتم الكشف عن زيادتها لأسعار 19 منتجاً خاضعًا للرقابة دون سبب وجيه، ويقومون بعدم عرض التسعيرة على المنتجات بغرض التلاعب بالأسعار، سيواجهون إجراءات صارمة عملاً بقانون مراقبة الأسعار المقر في عام 2011.

وأضاف: “بالنسبة للبائعين الذين يدانون ببيع المنتجات بزيادة عن الحد الأقصى للسعر،  فسيتم تغريمهم حتى 100,000 رنجت ماليزي أو السجن لمدة لا تزيد عن ثلاث سنوات أو كليهما، بينما يمكن تغريم الشركات حتى 500,000 رنجت ماليزي أو ما يصل إلى 250,000 رنجت ماليزي حال ارتكابهم لنفس المخالفة.

يذكر أن ولاية تيرينجانو قد سجلت منذ شهر يناير وحتى تاريخ اليوم 34  مخالفة من هذا النوع، حيث تم رصد تلك الحالات من التجاوزات المختلفة بموجب قانون مراقبة الأسعار.

وقال مدير الرقابة والتفتيش سحر الدين محمد كيا إن ما مجموعه 13 ورقة تحقيق قد فتحت، حيث تم الكشف عن تلك التجاوزات خلال 43,304 عملية تفتيش تم إجراؤها في 8,786 مبنى يضم أربع مناطق، وهي كوالا تيرينجانو ، وكيمان ، ودونغون ، وبسوت.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat