أدب وتراث

المطبخ الماليزي.. مزيج من الثقافات في طبقٍ واحد

كوالالمبور – “أسواق”

يعد المطبخ الماليزي من المطابخ المميزة والغريبة في العالم، حيث يحوي العديد من المأكولات الجميلة واللذيذة والنادرة، والتي تعتبر محببة لدى الكثير من الناس سواء من الزوار أو السكان الأصليين لماليزيا.

بشكل عام يعتمد الماليز على الأرز والنوديلز بشكل كبير في مطبخهم ، وأيضًا الخبز الهندي “الروتي” خاصةً في وجبة الإفطار، كما يتم استخدام الدواجن والتي تعد مصدرًا أساسيًّا للبروتين الحيواني في ماليزيا وهي مصدر رخيص للحوم.

يعد الساتي الماليزي من أشهر وجبات ماليزيا، وهو الأكلة الشعبية الأولى في ماليزيا والتي يتناولها الكثير من الناس وخاصّةً العائلات الماليزية الأصيلة التي تتمسك بالتراث بشكل خاص.

وهو عبارة عن شواء على النار وبعض البهارات الجميلة المستمدة من حرارة المناخ الاستوائي، والتي تعطي اللحوم مذاقًا شهيًّا، ويتم تحضير اللحم أو الدجاج في هذه الوجبة ووضعها في التوابل بنسب معينة قبل أن يتم شويها على الفحم الذي بمجرد وضعها عليه تفوح منها رائحة تجعل الشخص يتمنى أن يأكل منها دائمًا، ويوضع بجانبها الفول السوداني والأرز والخضروات حين يتم تقديمها

كذلك الحال بالنسبة ل “ناسي ليماك” الماليزي، والذي يعد هو واحد من أشهر الوجبات في ماليزيا بشكل عام التي يحبها الكثير من الناس وهو من الأطباق المشهورة بشكل كبير في مطاعم هذا البلد، وهو عبارة عن أرز في الكريمة يتم إضافة بعض الأشياء إليه تجعله جميلًا ولذيذًا إلى حد كبير جداً ويحبه كل من يتذوقه.

يقدم طبق ناسي ليماك الماليزي مع السوداني المحمّص والخيار والأنشوجة وعجينة الفلفل الأحمر الشهيرة في هذا البلد بشكل كبير والتي تسمى باسم “سامبال” في ماليزيا

أما طبق شعيرية سانج هار، فهو عبارة عن طبق ممتاز وفريد من نوعه اشتهرت به هذا البلد بشكل كبير في الفترة الأخيرة، وأصبح من ضمن أفضل الأكلات في المطبخ الماليزي.

وهو عبارة عن طبق بحري به جمبري طازج بجانب البيض والمكرونة الشهية، وهو طبق جميل جداً ويحبه الكثير من الناس، وهذا الطبق متوفر بشكل كبير في المطاعم في ماليزيا وخاصة المطاعم التي توجد على البحر.

وبالنسبة لطبق بوبور لامبوك فهو عبارة عن خليط ما بين الأرز والروبيان بجانب اللحم والبطاطس وبعض الأعشاب والبهارات الأخرى الجميلة التي يشتهر بها المطبخ الماليزي بشكل كبير.

ويعد هذا الطبق من ضمن الوجبات الخفيفة في ماليزيا التي تنتشر بها بشكل كبير وخاصة في شهر رمضان المبارك، حيث يتم وضعها في بعض الأكياس وتوزيعها على الناس في وقت الإفطار وخاصّةً على المصلّين بسبب التزام هذا البلد الكبير بالإسلام.

وفي بعض الأحيان تفعل الشركات ذلك على سبيل الدعاية خاصّةً أن مجموعة كبيرة من مواطني ماليزيا هم مسلمون بالفعل.

أما كانكونج بيلاكان فهو عبارة عن طبق بحري يتم تحضيره من السبانخ البحرية بجانب كل من صلصة سمك الجمبري والفلفل الحار الأحمر، وهو ذو طعم جميل ولاذع بعض الشيء بسبب البهارات الجميلة التي يتم وضعها عليه، وهو شهي بشكل كبير ومن ضمن أشهر الوجبات في ماليزيا في الوقت الحالي وخاصة في المطاعم التي توجد على البحر.

أما عن إيكان باكار فهو أحد أشهر وجبات ماليزيا التي يحبها الكثير من الناس بسبب الطعم اللذيذ والرائع الذي يتسم به هذا الطبق بشكل خاص، وهو عبارة عن سمك بحري يُشوى على الفحم بمختلف الأنواع ويتم تتبيله بالفلفل الحار والعديد من التوابل الماليزية الأخرى الشهيرة، والتي تعطي طعمًا جميلًا لهذا الطبق يجعل الكثير من الناس يحبوه ويأكلوه حين التواجد في هذا البلد وهو أحد أشهر الوجبات في ماليزيا بشكل عام.

المصدر: محتويات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat