أخبار

وزارة الدفاع الماليزية تحذر من إجراءات صارمة لمخالفي تقييد الحركة

كوالالمبور – “أسواق”
حذرت وزارة الدفاع الماليزية من عزمها اتخاذ إجراءات صارمة ضد أي شخص يخالف أمر مراقبة الحركة المشروطة، بما في ذلك الذين يحاولون السفر للعودة إلى مسقط رأسهم.
وأكد الوزير داتوك سيري إسماعيل صبري يعقوب أن الشرطة كانت تستخدم “نهجًا ناعمًا” من خلال تقديم النصيحة والإنذارات، لكنها ستصدر الآن إشعارات مخالفة لغير الملتزمين بالقرار.
وأضاف: “على الرغم من أننا أخبرنا الناس بعدم التجمهر والتنقل بسبب قرب عيد الفطر ، إلا أن المخالفات لا تزال تحدث.
وقال في إيجازه اليومي: “أريد أن أذكر الجميع بأن حواجز الطرق مشددة وستتخذ إجراءات بحق المخالفين، كما تقرر أن الشرطة يمكن أن تبدأ في إصدار إشعارات مخالفة للذين يتحدون إجراءات التشغيل القياسية”.
كما أشار إلى أن حوالي508 سيارة حاولت عبور خطوط الولايات لأسباب مختلفة وتم اجبارها على العودة.
وقال: “كان هناك 146 حاجز طريق بين الولايات على مستوى الدولة وتم فحص 238،500 مركبة”، مضيفًا أنه تم اعتقال 72 شخصًا بتهمة مخالفة قرار تقييد الحركة المشروط.
وأوضح أن عناصر الضبط الموكل إليها مهام الرقابة أجروا 73116 عملية تفتيش على مستوى البلاد، بما في ذلك 13349 مبنى و 1463 محطة نقل عام و 33168 مركبة خاصة و 2335 مركبة نقل عام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
WhatsApp chat