اقتصاد

الحكومة الماليزية تواصل جهودها لدعم الانتعاش الاقتصادي

كوالالمبور/ 21 يناير – “أسواق”

أكد وزير المالية تنكو ظفرول بن عبدالعزيز، إن نحو 20 مليون نسمة من الماليزيين، بالإضافة إلى العديد من الشركات والمؤسسات والجهات المحلية، قد استفادوا من مساعدات التحفيز الاقتصادي التي أعلنتها الحكومة طوال العام الماضي.

وأوضح وزير المالية أن هذه المساعدات تبلغ ما يقرب من 182 مليار رنجيت ماليزي.

وأضاف: “منذ بداية اندلاع جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في أوائل العام الماضي، أعلنت الحكومة عن تقديم أربع حزم لتحفيز الاقتصاد بقيمة 305 مليار رنجيت.

في حين أن أكثر من 20 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد، تم منحه من أجل مساعدة الشعب والشركات، وكذلك حماية اقتصاد البلاد.”

وأشار الوزير خلال تصريح له حول حزمة التحفيز الاقتصادي، أنه إذا لزم الأمر، ستواصل الحكومة تقديم المساعدة كما فعلت من قبل.

يذكر أن رئيس الوزراء محيي الدين ياسين أعلن يوم الاثنين عن حزمة حماية الاقتصاد والشعب (بيرماي) بقيمة 15 مليار رنجيت، وتشمل هذه الحزمة 22 مبادرة لمكافحة آثار جائحة كوفيد-19.

هذا وتركز حزمة التحفيز على ثلاثة أهداف، وهي مكافحة جائحة كوفيد-19، وحماية مصالح الناس ودعم استمرارية الأعمال.

المصدر: بيرناما

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat