كوفيد-19

وزارة الصحة الماليزية تواصل قراراتها للتخفيف من القيود

 

كوالالمبور – “أسواق”

 

في سياق عدد من الاجراءات التي ترمي إلى تخفيف القيود المفروضة على المواطن بسبب الوباء، أعلنت وزارة الصحة عن عدم إلزامية قياس درجة حرارة الشخص قبيل دخوله إلى أي من المواقع العامة أو التجارية في البلاد.

كما كانت الوزارة أكدت أنه من تاريخ 24 يناير الجاري سيتم تخفيف الحجر الصحي الخاص بالأجانب القادمين إلى ماليزيا؛ حيث أصبحت مدة الحجر الصحي لمتلقي الجرعة الثالثة من لقاح كورونا 5 أيام؛ في حين تبلغ مدة الحجر 7 أيام للملقحين بالكامل و10 أيام لغير الملقحين.

يأتي ذلك بعد أيام من إعلان خيري جمال الدين أن المسافرين الوافدين إلى ماليزيا الذين تم تطعيمهم بالكامل وتعافوا مؤخرًا من كورونا، لا يحتاجون إلى الخضوع للحجر الصحي الإلزامي.

وأكد أن المسافرين سيحتاجون إلى تقديم دليل على أنهم قد تم تطعيمهم بالكامل، بالإضافة إلى تقارير معملية مطبوعة أو رقمية لإثبات أنهم أصيبوا بالعدوى قبل 11 إلى 60 يومًا من وصولهم إلى ماليزيا.

وقال أيضًا إن من تم نقلهم إلى المستشفى بسبب كورونا، سيتعين عليهم أيضًا إبراز خطاب “مناسب للسفر” من المنشأة الصحية التي تم علاجهم فيها.

وأضاف: “من عولجوا من كورونا في المنزل أو في مراكز العزل؛ سيتعين عليهم الخضوع لاختبار RTK-Antigen قبل يومين من السفر إلى ماليزيا مع شرط أن يكون فحصهم سلبيًا”.

وقال خيري إن من لم يتم تطعيمهم بالكامل؛ سيُطلب منهم الخضوع للحجر الصحي الإلزامي لمدة سبعة أيام في مركز الحجر الصحي المخصص.

وأردف: “ستستمر قواعد الحجر الصحي الحالية في التطبيق على المسافرين الذين تم تطعيمهم؛ والذين لم يصابوا بالفيروس.

وأشار إلى أن هذا القرار استند إلى أدلة علمية وآخر المستجدات في البلدان الأخرى في إدارتها للمسافرين المصابين.

ونصح الوزير المسافرين أيضًا بتحميل تطبيق MySejahtera وتعبئة نموذج التصريح الصحي والخضوع لفحوصات صحية واختبار RTK-Antigen عند الوصول إلى أي نقطة دخول دولية.

وأضاف خيري أن وزارة الصحة تنصح المؤهلين بتلقي جرعة معززة بفعل ذلك، لضمان مستوى الحماية الأمثل وتجنب أعراض ومضاعفات كوفيد-19 الشديدة.

 

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
WhatsApp chat