تعليم

ماليزيا تسمح بدخول الطلاب الأجانب بداية من 1 يناير

كوالالمبور/ 23 ديسمبر – “أسواق”

سادت حالة من التفاؤل بين صفوف الطلبة الأجانب العازمين على إكمال مشوارهم التعليمي في ماليزيا، بعد تصريحات الحكومة على لسان وزيرها الأول داتوك سيري إسماعيل صبري يعقوب، والتي أعلن فيها عن سماح بلاده للطلاب الدوليين بالدخول إلى ماليزيا مرة أخرى اعتبارًا من 1 يناير 2021.

وقال إن قرار الدخول يستثني القادمين من المملكة المتحدة -حيث ظهرت سلالة جديدة شديدة العدوى من كوفيد-19 مؤخرًا- مما أدى إلى وضع أجزاء من البلاد، بما في ذلك لندن، تحت الإغلاق الكامل.

ويتيح القرار للطلاب دخول ماليزيا إذا كانوا ضمن العائدين إلى الجامعات أو المدارس، وكذلك الطلاب الجدد الذين تلقوا بالفعل قبولاً من الجامعات والمدارس المحلية.

كما أكد إسماعيل أن الحكومة لن تسمح للطلاب بالسفر من وإلى المملكة المتحدة حتى الآن بسبب ارتفاع عدد حالات كوفيد-19 هناك.

وقال إن هذا القرار اتخذه مجلس الأمن القومي بالتشاور مع وزارة التعليم العالي.

وأضاف إسماعيل أن الطلاب الوافدين إلى ماليزيا يجب أن يلتزموا بإجراءات التشغيل القياسية (SOPs) التي حددها بالفعل مجلس الأمن القومي.

وأوضح أنه يجب أن يخضع الطلاب لاختبار كوفيد-19 قبل ثلاثة أيام من السفر إلى ماليزيا، ويجب أن يخضعوا لاختبار مسحة آخر بمجرد وصولهم إلى المطار في ماليزيا.

وأشار إلى أن من تظهر نتائج اختبارهم “سلبية” خلال تلك الفترة يجب أن يخضعوا للحجر الصحي الإلزامي لمدة 10 أيام في المواقع التي تحددها الحكومة، في حين أن جميع التكاليف سوف يتحملها الطالب.

يذكر أنه في الآونة الأخيرة ، تم العثور على سلالة جديدة من فيروس كورونا في المملكة المتحدة، وأطلق عليها اسم VUI – 202012/01 – وتسببت في إغلاق تام للندن وجنوب شرق إنجلترا.

وعليه فقد حظرت عدة دول الرحلات الجوية من المملكة المتحدة في ضوء هذه السلالة الجديدة وارتفاع الإصابات اليومية، ومن بين تلك الدول: النمسا وبلجيكا وكندا وفرنسا وألمانيا وهونغ كونغ والهند وأيرلندا وإيطاليا وهولندا وبولندا وسويسرا وروسيا.

المصدر: بيرناما – مالي ميل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat