أخبار

حوالي 9000 عملية تعقيم في أنحاء ماليزيا منذ بداية تقييد الحركة

كوالالمبور – “أسواق”
قال وزير الدفاع الماليزي داتوك سري إسماعيل صبري يعقوب إن أربعة أشخاص اعتقلوا لانتهاكهم أمر مراقبة الحركة خلال المرحلة الحالية “التعافي”.
وأوضح الوزير أن الأربعة المقبوض عليهم قاموا بأنشطة لا تراعي التباعد الإجتماعي.
وأكد الوزير أن من بين الانتهاكات الذهاب إلى مراكز ترفيهية محظورة، والمشاركة في أنشطة دون تباعد اجتماعي أو عدك الالتزام بإجراءات التشغيل القياسية.
وشدد الوزير أنه لا يُسمح للنوادي الترفيهية ومراكز الألعاب بالعمل بموجب قرارت الفترة الحالية.
وأشار إسماعيل صبري إلى أن الشرطة أجرت 66،063 فحصًا لرصد الالتزام بقرارت الحكومة الخاصة بتقييد الحركة.
حيث قام ما مجموعه 15210 فردًا بإجراء فحوصات على 4158 سوبر ماركت و 5790 مطعمًا و 1170 بائعًا متجولًا و 1129 مصنعًا و 3745 بنكًا و 720 مكتبًا حكوميًا.
وقال “هذا بالإضافة إلى 1،912 محطة نقل بري و 253 محطة نقل مائي و 100 محطة نقل جوي تم تفتيشها من قبل فريق العمل.
كما تحرس الشرطة الماليزية حدود البلاد بمساعدة من القوات المسلحة والقوات البحرية الماليزية وأمن الحدود.
وقال اسماعيل صبري إن السلطات تمكنت من منع ثلاثة أجانب من التعدي والدخول إلى حدود البلاد.
وأوضح أيضا أنه منذ 30 مارس، تم إجراء ما مجموعه 8989 عملية تطهير وتعقيم عامة في 134 منطقة في البلاد.
كما أجرت الشرطة 427 تفتيشاً لمن يخضعون للحجر الصحي في المنزل، ووجدت أن جميعهم كانوا يتبعون إجراءات التشغيل الموحدة.
وأشار إسماعيل صبري إلى أنه عاد 454 ماليزيًا عبر KLIA و KLIA2 من إندونيسيا والعراق وإيران وسنغافورة والإمارات وتايوان واليابان وفيتنام وميانمار وقطر وهولندا”.
وقد تم توجيه ما مجموعه 452 من الأفراد للخضوع للحجر الصحي الإلزامي في المنزل، بينما تم نقل اثنين إلى المستشفى.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat