اقتصاد

البرلمان الماليزي يقر ميزانية 2021 بأكبر إنفاق في تاريخ البلاد

كوالالمبور / 26 نوفمبر – “أسواق”

أقّر البرلمان الماليزي (ديوان راكيات) اليوم مشروع ميزانية البلاد لعام 2021 بحجم إنفاق يبلغ 322.5 مليار رنجيت ماليزي، وهي أكبر ميزانية في تاريخ البلاد، والتي تتزامن مع وضع اقتصادي صعب تعانيه البلاد في ظل التاُثيرات الكبيرة لجائحة كوفيد-19.

وتم إقرار الميزانية في البرلمان بأغلبية التصويت الشفوي رغم دعوات بعض نواب المعارضة للتصويت على الميزانية باستخدام نظام تصويت الكتلة، حيث وضح رئيس البرلمان داتوك سري أزهر عزيزان هارون أن تصويت الكتلة يتطلب وقوف 15 نائباً مع المقترح.

وأكد رئيس البرلمان أن 13 نائباً فقط أيدوا مقترح تصويت الكتلة وهذا العدد أقل من النِصاب المطلوب، وقال “العدد أقل من 15، وهناك أغلبية من الأصوات الموافقة، لذلك سيتم تمرير مشروع الميزانية”.

وكان وزير المالية الماليزي داتوك سري تنكو ظفرول عبد العزيز قد طرح الميزانية أمام البرلمان في 6 نوفمبر، واستمرت النقاشات والمداولات البرلمانية حولها من 9 – 19 نوفمبر، قبل أن يتم تأجيل التصويت عدة مرات في ظل نقاشات واعتراضات من العديد من القوى السياسية وخصوصاً المعارضة على بعض بنود الميزانية وتوزيع مخصصاتها.

وكان رئيس الوزراء السابق تون مهاتير محمد قد أعلن أنه هو و”أصدقائه” قرروا رفض ميزانية 2021، حماية للمسؤولية والثقة الموكلة إليهم من الشعب الماليزي، على حد تعبيره.

فيما سبق للملك السلطان عبد الله رعاية الدين المصطفى بالله شاه أن دعا جميع السياسيين للاصطفاف وراء الميزانية الجديدة وإقرارها لمساعدة المواطنين الماليزيين في مواجهة الأزمة الاقتصادية الكبرى التي تعصف بالبلاد بسبب فيروس كورونا.

المصدر: بيرناما – وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat