اقتصاد

149 مليار رنجت عائدات الاستثمارات المعتمدة من يناير لسبتمبر

كوالالمبور – “أسواق”

قال وزير التجارة والصناعة الماليزي داريل ليكينج إن ماليزيا سجلت استثمارات معتمدة بقيمة 149 مليار رنجت في قطاعات الخدمات والتصنيع والقطاعات الأولية في الأشهر التسعة الأولى من هذا العام.

ونقلت وكالة الأنباء الوطنية الماليزية “برناما عن ليكينج اليوم أنه قال: إن ماليزيا أصبحت أكثر انتقائية في جدول أعمالها الاستثماري، حيث اجتذبت استثمارات عالية الجودة في النظم الإيكولوجية المستهدفة التي من المتوقع أن يكون لها تأثير كبير على الاقتصاد المحلي.

وأشار إلى أن هذا الرقم “أعلى بنسبة 4.4 % من مبلغ 142.6 مليار رنجت المعتمدة في نفس الفترة من العام الماضي”، لافتا إلى أن هذه الاستثمارات تضمنت 4025 مشروعًا وستخلق 93841 فرصة عمل إضافية”.

وجاءت غالبية الاستثمارات من مصادر محلية، والتي ساهمت بمبلغ 82.7 مليار رنجت أو 55.5 % من إجمالي الاستثمارات، فيما مثلت الاستثمارات الأجنبية المباشرة 44.5 % أو 66.3 مليار رنجت ماليزي.

وقال داريل إن “إجمالي الاستثمار الأجنبي المباشر المعتمد في هذه القطاعات الرئيسية الثلاثة ارتفع بنسبة 6.5 % ليصل إلى 66.3 مليار رنجت في الفترة من يناير إلى سبتمبر 2019 من 62.2 مليار رنجت في نفس الفترة من العام الماضي”.

فيما يتعلق بالقطاعات، جذب قطاع الخدمات 85 مليار رنجت تضم 3299 مشروعًا معتمدًا مقارنةً بمبلغ 74.9 مليار رنجت يضم 2931 مشروعًا مسجلاً في الفترة المقابلة من العام الماضي. وتستعد هذه المشروعات لتوليد أكثر من 38800 فرصة عمل.

من بين المجموع، كان 72 % أو 61.2 مليار رنجت من مصادر محلية، بينما كان الرصيد البالغ 28 % أو 23.8 مليار رنجت من الاستثمارات الأجنبية.

وافق قطاع الصناعات التحويلية على 671 مشروعًا بقيمة 57.7 مليار رنجت في الأشهر التسعة الأولى من عام 2019 مقارنة بـ 467 مشروعًا باستثمارات بلغت 57.5 مليار رنجت في الفترة من يناير إلى سبتمبر 2018.

وبلغت الاستثمارات المحلية 18.5 مليار رنجت أو 32.1 %، بزيادة قدرها 81.7 % عن 10،2 مليار رنجت في نفس الفترة من العام الماضي.

وفي الوقت نفسه، ساهمت القطاعات الأولية بمبلغ 3.6 مليار رنجت أو 4.2 % من إجمالي الاستثمارات المعتمدة في الفترة من يناير إلى سبتمبر 2019.

واستمر قطاع التعدين الفرعي في الصدارة من خلال الاستثمارات المعتمدة البالغة 5.9 مليار رنجت، تليها المزارع والسلع بمبلغ 275.2 مليون رنجت، والزراعة بمبلغ 135.1 مليون رنجت.

وسيطرت الاستثمارات الأجنبية على الاستثمارات المعتمدة لهذا القطاع والتي بلغت 3.3 مليار رنجت، بينما ساهمت المصادر المحلية بمبلغ 3 مليارات رنجت ماليزي.

وقال داريل: “على الرغم من التوترات التجارية المستمرة التي تشير إلى تباطؤ النمو، إلا أننا سنلتزم بالمسار ونواصل جذب شركاء استراتيجيين للاستثمار في ماليزيا، وسيولد ذلك المزيد من التأثير غير المباشر على الاقتصاد من خلال نمو النظم الإيكولوجية لسلسلة التوريد المحلية وتحسين القوى العاملة الماليزية”.

واعتبارًا من سبتمبر 2019، قال إنّ هيئة تنمية الاستثمارات الماليزية (MIDA) تتفاوض بنشاط على 682 مشروعًا باستثمارات مقترحة تبلغ 37.6 مليار رنجت ماليزي. ويشمل ذلك 242 مشروعًا في قطاع الصناعات التحويلية (26.6 مليار رنجت ماليزي) و440 مشروعًا في قطاع الخدمات (11.0 مليار رنجت ماليزي).

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat